نواكشوط ,  26/01/2017  -  غادر رئيسا مجلس الشيوخ السيد محمد الحسن ولد الحاج والجمعية الوطنية السيد محمد ولد ابيليل نواكشوط صباح اليوم الخميس متوجهين إلى باماكو للمشاركة في اجتماعات الدورة الثانية عشر لاتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي.

ويناقش المؤتمر الذي يحضره برلمانيون من جميع الدول الإسلامية، على مدار ستة أيام، تقارير اللجان الدائمة وفي مقدمتها مشاريع قرارات لدعم القضية الفلسطينية ودعم عقد مؤتمر دولي لإنهاء الاحتلال الإسرائيلي.

كما سيناقش المؤتمر توصيات وقرارات تطالب بمكافحة الإرهاب والتطرف واعتماد ميثاق اتحاد مجالس الدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بشأن مكافحة الإرهاب والتطرف.

ويرافق الرئيسين في هذه المهمة عدد من البرلمانيين.

آخر تحديث : 26/01/2017 13:51:22

الشعب

آخر عدد : 11318

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية