نواكشوط,  25/01/2017  -  نظمت الجمعية الموريتانية لمكافحة التدخين والسل والسيدا اليوم الاربعاء بمقرها في لكصر ورشة تحسيسية لصالح الاعلاميين حول اهمية وضع قوانين لمكافحة التدخين والحفاظ على الصحة العامة.

واستهدفت الورشة التحسيس باهمية وضع تشريعات تساهم في مكافحة التدخين خاصة وان الدراسات تؤكد ان نسبة التدخين بين صفوف الشباب مرتفعة مما يتطلب جهدا اكبر في هذا المجال.

واوضحت رئيسة المنظمة السيدة سينا بولي في كلمة بالمناسبة ان الهدف من هذه الورشة هو التعريف بخطورة التدخين على الانسان والمجتمع والاقتصاد وعلى الصحة العمومية وان الوقوف ضد هذا المعضل شأن الجميع.

ودعت كلا من موقعه لبذل ما بوسعه حتى تتم المصادقة على تشريع يدعم جهود التي يقاام بها للحد من مخاطر التدخين ، شاكرة جميع من ساهم في تنظيم هذه الورشة وخاصة الشركاء .

وبدوره اكد رئيس رابطة (صحفيون ضد التدخين) السيد عبد الله ولد الزبير على اهمية هذا اليوم التحسيسي حفاظا على صحة الاجيال الحالية والقادمة مطالبا الجميع وخاصة الصحفيين ان يكونوا سندا لمنظمات محاربة التدخين حتى تتم المصادقة على قوانين محاربة التدخين مسديا الشكر لرئيس المنظة على تنظيم هذه الورشة لصالح الاعلاميين .

جرى حفل افتتاح الورشة التي تدوم يوما واحدا بحضور بعض النواب والائمة وممثلين عن منظمة الصحة العالمية والمجلس الاعلى للشباب .
آخر تحديث : 25/01/2017 16:18:50

الشعب

آخر عدد : 12002

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية