نواكشوط,  21/12/2016  -  عقدت بعثة اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب التي تقوم بزيارة لبلادنا منذال15 من الشهرالجاري، مؤتمرا صحفيا مساء اليوم الأربعاء بفندق آزلاي مرحبا، استعرضت فيه أهداف مهمتها والقطاعات الحكومية التي التقت بها وأهم الملفات التي تم بحثها مع مختلف الأطراف والفاعلين في مجال حقوق الإنسان.

وقالت المفوضة سوياتا مايغا، نائبة رئيسة اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب، رئيسة البعثة الحالية، أن هذه المهمة تندرج في إطار متابعة مهمة قيم بها عام 2010 والتي كانت تستهدف تطويرالميثاق الإفريقي والأدوات القانونية الأخرى الإقليمية والعالمية المتعلقة بحقوق الإنسان والتي تمت المصادقة عليها من طرف موريتانيا.

كما تستهدف ملاحظة وتقييم مستوى تنفيذ توصيات تقرير 2010 وتعزيز علاقات التعاون بين اللجنة الإفريقية وموريتانيا.

وأشارت إلى أن هذه البعثة التقت خلال هذه الزيارة بالقطاعات الحكومية على المستوى العالي والفاعلة في ترقية وحماية حقوق الإنسان والشعوب في موريتانيا.

ونبهت إلى أن البعثة عقدت جلسات عمل مع ممثلي منظومة الأمم المتحدة واللجنة الوطنية لحقوق الإنسان والآلية الوطنية حول الوقاية من التعذيب والمبادرة حول شفافية الصناعات الاستخراجية ووكالة التضامن ونقيب السلك الوطني للمحامين وتنظيمات المجتمع المدني، موضحة أن البعثة لاحظت التعزيز التدريجي للاطار التشريعي والقانوني المتعلق بحقوق الإنسان بشكل عام وبشكل خاص ما يتعلق بحقوق المرأة والقاصرين المتنازعين مع القانون وإنشاء سجون جديدة وكذا مراكز الدمج للقاصرين.

وأضافت أن البعثة سجلت الجهود المبذولة في إطار حل ملف الإرث الإنساني والقضاء على العبودية ومخلفات الاسترقاق، مشيدة بالارادة البينة للشركاء الفنيين والماليين وتنظيمات المجتمع المدني لدعم جهود الحكومة في مجال تنفيذ البرامج والسياسات في مجال حقوق الإنسان.

ووجهت نداء إلى تنظيمات المجتمع المدني من أجل تسيير مؤسسي وتنظيمي والتحلي بالمهنية في العمل، كما وجهت نداء إلى الشركاء الماليين لمواصلة دعمهم لجهود الحكومة والمنظمات الوطنية لحقوق الإنسان وتنظيمات المجتمع المدني.

وأشادت البعثة بمجهود الحكومة فيما يتعلق بالتزامها بالتوصيات الواردة في التقارير الدورية للجنة طبقا للمادة 62 من الميثاق الإفريقي والمادة 26 من برتوكول مابوتو، منبهة إلى أن هذا التقرير سيتم رفعه خلال الدورة ال60 العادية للجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب التي ستلتئم في الفترة ما بين 9 إلى 21 مايو 2017 في انيامي جمهورية النيجر.

وردت رئيسة البعثة في نهاية المؤتمر على تساؤلات الصحفيين التي طالت مواضيع شتى تتعلق أساسا بوضعية حقوق الإنسان في موريتانيا وما تم قطعه من أشواط من أجل احترام الميثاق الإفريقي في هذا المجال.

آخر تحديث : 21/12/2016 23:41:36

الشعب

آخر عدد : 11153

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية