نواكشوط,  17/12/2016
نظمت ودادية مفتشي الشباب والرياضة مساء اليوم السبت في نواكشوط محاضرة تحت عنوان:الإستراتيجية الوطنية للشباب والرياضة والترفيه للفترة مابين 2016-2020 .

وأوضح الأمين العام لوزارة الشباب والرياضة السيد محمد ولد فال ولد عبدي أن السلطات العليا في البلد وعلى رأسها فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز تولي عناية فائقة لكل المبادرات التي من شأنها أن تساهم في تنمية قطاع الشباب والرياضة.

وقال إن الأهداف التنموية والاجتماعية لهذه الودادية تجعل منها شريكا تنمويا في مجال الشباب والرياضة وفي جميع الميادين ذات الصلة بالتنمية البشرية كالتوعية والإرشاد والتهذيب الاجتماعي.

وأشار إلى أن الإستراتيجية الوطنية للشباب والرياضة والترفيه تكتسي أهمية بالغة لكونها أعدت لأول مرة من خلال نهج تشاركي ساهم فيه أكثر من 2500 شاب يمثلون كافة مقاطعات الوطن.

وأشاد رئيس ودادية مفتشي الشباب والرياضة السيد سيد محمد ولد محمد الطالب خلال الندوة بالعناية التي توليها السلطات العمومية لقطاع الشباب والرياضة.

واشار إلى أن هذه العناية تجسدت في إنشاء وزارة خاصة بالقطاع والمصادقة على إستراتيجية وطنية للشباب والرياضة والترفيه.

وقال إن الطابع الاجتماعي والمهني للودادية يفرض عليها أستنهاض الهمم للتعاون والتكافل والتضامن بين كافة أعضائها أولا والعاملين في القطاع ثانيا وبين كافة أفراد المجتمع.

وطالب أعضاء الودادية بأن يكونوا مثالا للانضباط والمسؤولية وأن يعملوا على تحسين خبراتهم ومعارفهم لكي تكون مساهمتهم مساهمة فعالة في خدمة الوطن وفي نشر ثقافة المواطنة والسلم الاجتماعي وحقوق الإنسان والديمقراطية.

وقد تناولت المحاضرة التي حضرها عدد كبير من الشباب الخطوط العريضة للاستراتيجية الوطنية للشباب والرياضة والترفيه مع التركيز على الدور الذي يمكن أن يلعبه مفتشي الودادية في تجسيد هذه الاستراتيجية على أرض الواقع.

آخر تحديث : 19/12/2016 12:55:13

الشعب

آخر عدد : 11656

فيديو

العملات

12/02/2019 10:53
الشراءالبيع
الدولار36.3636.72
اليورو41.1141.52

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية