نواكشوط ,  09/12/2016  -  عقد والي نواكشوط الغربية السيد ماحي ولد حامد اليوم الجمعة في مباني الولاية اجتماعا مع حكام المقاطعات والعمد ورؤساء المصالح الجهوية وممثلي المجتمع المدني وذلك في إطار تخليد اليوم العالمي لمحاربة الرشوة.

وأكد الوالي بالمناسبة أن السلطات العمومية وعيا منها بخطورة الرشوة باعتبارها

عاملا سلبيا ومعيقا للتنمية، صادقت على استراتجية وطنية واضحة المعالم حول محاربة الرشوة تجسيدا لتعليمات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والتي تعمل حكومة الوزير الاول السيد يحيى ولد حدمين على تطبيقها على أرض الواقع .

وأضاف أن الرشوة عامل خطير ومعيق لكل تنمية يراد لها النجاح، موضحا أن الرشوة أصبحت اليوم ظاهرة عالمية تكاد لا تسلم منها أي دولة في العالم.

وقال إن أضرار الرشوة كثيرة ومتنوعة تتجاوز المحاباة واستغلال النفوذ إلى أساليب أخرى متعددة، مما يستدعي من الجميع العمل على القضاء على هذه الظاهرة الخطيرة والمعيقة للتنمية.

ودعا الحضور إلى العمل على كشف أضرار الرشوة وانعكاساتها الخطيرة على أفراد المجتمع واقتصاد البلد.

وجرى الاجتماع بحضور السلطات الإدارية والأمنية.

آخر تحديث : 09/12/2016 13:59:33

الشعب

آخر عدد : 11280

افتتاحيات

قمة الأمل المحقق
إنه لتاريخي بحق، ذلك القرار الذي اتخذه فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز بترحيبه بعقد

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية