إقتصاد

افتتاح ورشة لتكوين وكلاء أمن السفن والمنشآت المينائية

نواكشوط,  24/10/2016
افتتحت صباح اليوم الاثنين أعمال ورشة تكوين أمن السفن والمنشآت المينائية والمكونين في مجال تطبيق ترتيبات المدونة الدولية لأمن السفن والمنشآت المينائية.

وتنظم هذه الورشة التي تدوم خمسة أيام وتشارك فيها جميع القطاعات المعنية من طرف إدارة البحرية التجارية بوزارة الصيد والاقتصاد البحري بالتعاون مع المظمة البحرية الدولية.

ولدى افتتاح الورشة، أكد السيد ابراهيم ولد محفوظ، مكلف بمهمة بديوان وزير الصيد والاقتصاد البحري الأمين العام لوزارة الصيد والاقتصاد البحري أن هذا اللقاء يعتبر المكونة الأولى من برنامج التعاون الفني بين المنظمة البحرية الدولية وإدارة البحرية التجارية خلال الفترة 2016 - 2017.

وأضاف أن الاهتمام المتزايد بهذه المدونة يأتي في إطار السياق الدولي الذي فرض على الدول المتعاقدة تطبيق ترتيباتها التي تهتم بالامن البحري بمفهومه الشامل وتشكل الاطار الناظم للتعاون الدولي في مجال الوقاية والردع في مواجهة المخاطر الأمنية المتزايدة في العالم كالقرصنة والارهاب والتهريب والجريمة العابرة للحدود.

وأشار إلى أن هذه المدونة تهدف إلى إنشاء إطار دولي لتحديد الأدوار والمسؤوليات المنوطة بالحكومات المتعاقدة وجميع الجهات المعنية، لضمان جمع المعلومات المتعلقة بالامن وإعداد منهجية لاجراء التقييمات الكفيلة بإيجاد خطط وإجراءات تستجيب للمستويات الأمنية المتغيرة.

ونوه بالادوار الكبيرة التي تقوم بها المنظمة البحرية الدولية لمواكبة الدول الأعضاء في المجالات ذات الصلة بالنقل البحري.

وحضر افتتاح الورشة مدير البحرية التجارية السيد فضيلي ولد سيداتي وعدد من مسؤولي القطاع.
آخر تحديث : 24/10/2016 14:17:36