نواكشوط,  20/08/2016
انطلقت صباح اليوم السبت بالمعهد الوطني للبحوث في مجال الصحة العمومية في نواكشوط الدورة الثانية من الورشة التكوينية لصالح منسقي شبكة مختبرات الصحة العمومية على المستوى الجهوي.

وتدوم الدورة المنظمة من طرف المركز بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية 5 ايام ويستفيد منها منسقو شبكة مختبرات الصحة العمومية على المستوى الجهوي ومسؤولو مختبرات المستشفيات المرجعية ومختبرات العيادات الخصوصية.

واوضح السيد محمد ولد ابراهيم الكوري مديرالمعهد الوطني للبحوث في مجال الصحة العمومية ان الورشة تندرج في اطار التصدي للاوبئة والاحداث ذات الخطر على الصحة العمومية عبر تكوين هذه الطواقم على الطرق الآمنة لأخذ ونقل عينات الدم في الظروف الوبائية.

وأضاف ان تعزيزالصحة العمومية وخاصة مايتعلق بجوانب تطبيق اللوائح الصحية الدولية والالتزام بها،احتل حيزا بارزا في السياسة العامة للحكومة تطبيقا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز.

تجدر الاشارة الى ان المشاركين في الدورة سيحصلون في نهاية التكوين على دليل يتضمن الاجراءات القياسية والوثائق والمستلزمات الخاصة بالطرق الآمنة لاخذ العينات البيولوجية المشتبه في اصابتها باي مرض معد اضافة إلى كيفية سحب العينات وإرسالها إلى المعهد الوطني للبحوث في مجال الصحة العمومية لتحليلها ومعرفة العامل الممرض ووبائيته.

آخر تحديث : 20/08/2016 15:27:24

الشعب

آخر عدد : 11637

فيديو

العملات

18/01/2019 11:05
الشراءالبيع
الدولار36.2236.58
اليورو41.2941.70

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية