إقتصاد

ورشة لإعداد خارطة طريق لنظام تقوية المواد الأكثر استهلاكا

نواكشوط,  17/08/2016
بدأت اليوم الأربعاء في نواكشوط، أعمال ورشة لإعداد خارطة طريق من أجل إعطاء دفع لنظام تقوية المواد الأكثراستهلاكا بالمغذيات الدقيقة، وتعزيز قدرات الفاعلين، منظمة من طرف وزارة التجارة والصناعة والسياحة بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف).

وتسعى الوزارة من خلال هذا اللقاء، إلى العمل على وضع خطط عملية من أجل التغلب على ظاهرة سوء التغذية عن طريق تخصيب المواد الاستهلاكية الأساسية بالمغذيات الدقيقة كالفيتامينات والحديد وحمض الفوليك والزنك.

وفي هذا السياق أكدت الأمينة العامة للوزارة، السيدة العالية بنت منكوس، في كلمة بالمناسبة، مدى انسجام هذه الورشة مع توجيهات رئيس الجمهورية، السيد محمد ولد عبد العزيز، كما يتضح من البرامج وترتيب أولويات العمل الحكومي، حيث تشكل محاربة الفقر إحدى أهم الأولويات.

وأضافت أنه تم قطع أشواط هامة نحو تحقيق الهدف المتمثل في التخصيب الشامل للموادالاستهلاكية الرئيسية بالمغذيات الدقيقة، شملت الإعداد والمصادقة على مواصفات المواد التي ينبغي تخصيبها، وتزويد المؤسسات الصناعية بالمعدات اللازمة؛ مما مكن من تخصيب 50 % من الدقيق المنتج في موريتانيا، وتعزيز قدرات المعهد الوطني للبحوث في مجال الصحة العمومية لمراقبة جودة الدقيق والزيوت المخصبة.

وأشادت بالدعم السخي الذي مافتئ شركاء موريتانيا في التنمية يقدمونه لها، وخاصة صندوق الأمم المتحدة للطفولة، والوكالة الأمريكية للتعاون، من أجل اكتمال كافة الشرورط الضرورية لاستتباب العمل بمقتضيات نظام التخصيب.

وبدوره أبرز ممثل صندوق الأمم المتحدة للطفولة، السيد جبريل سيسى، أهمية الورشة باعتبار ما يوفره العمل على تخصيب المواد الغذائية الأساسية بالفيتامينات ومادة الحديد واليود من فوائد صحية للأمهات الحوامل والأطفال.

ويشارك في هذه الورشة،التي تدوم ثلاثة أيام، أكثر من ثلاثين مشاركا يمثلون مختلف القطاعات المعنية بمجال التغذية.

حضر افتتاح الورشة الأمينة العامة لوزارة الثقافة والصناعة التقليدية و الأمين العام لوزارة الشؤون الاجتماعية والطفولة والأسرة.





آخر تحديث : 17/08/2016 13:21:33