نواكشوط ,  11/07/2016
نظم المعهد الوطني للبحوث في مجال الصحة العمومية صباح اليوم الاثنين في نوكشوط ورشة تكوينية حول المراقبة الوبائية للاسهالات الناجمة عن الفيروسات العجلية على مستوى المستشفيات المرجعية في نواكشوط، منظمة بالتعاون مع منظمة الصحة العمومية.

وستناقش الورشة على مدى خمسة أيام مواضيع مهمة تتعلق بالفيروسات العجلية وإعطاء معلومات وإحصائيات عن نمط الفيروس وتعريف المشاركين بكيفية التطبيق العملي للحالات الداخلة في هذا الترصد.

وأوضح مدير الرقابة الوبائية بوزارة الصحة الدكتور محمد الامين ولد سيدي خلال كلمته بالمناسبة أن الإسهالات الحادة لدى الأطفال الأقل من 5 سنوات تعتبر ثاني أهم سبب للحجز في المستشفيات كما تشكل السبب الأول للوفيات، مبينا أن قطاع الصحة أدخل اللقاح المضاد للفيروسات العجلية خلال سنة 2014، كما عزز جهود الوقاية والنظافة والتغذية.

وبدوره أوضح مدير المعهد الوطني للبحوث في مجال الصحة العمومية الدكتور محمد ولد ابراهيم الكوري أن تعزيز استراتيجيةالوقاية من الأمراض السارية الممكن تفاديها بالتلقيح تحتل مكانة هامة في برنامج رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، حيث تم تحديث البرنامج الوطني الموسع للتلقيح من خلال تعميم اللقاحات لتصل إلى القرى والتجمعات السكانية في المناطق النائية إضافة إلى ثلاث لقاحات جديدة وفعالة ومامونة للوقاية من الإنتانات التنفسية، والإسهالات، والتهاب سنجابية الدماغ.

ويهدف نظام الترصد الذي أوصت بتطبيقه منظمة الصحة العالمية إلى تحديد الأنماط الجينية للفيروسات العجلية من أجل وضع خطة وطنية لمكافحة المرض.

وسيتم خلال الورشةاختيار مستشفيات انواكشوط (الصداقة،الشيخ زايد، مركز الاستطباب الوطني، مركز الاستطباب للام والطفل) للترصد، إضافة إلى تكوين فريق عمل لكل مستشفى والمصادقة على دليل يتضمن الإجراءات القياسية والوثائق والمستلزمات الخاصة بالترصد واختيار الحالات التي ستطالها الدراسة وآلية العمل.

ويشارك في الورشة ممثلون عن مستشفيات العاصمة والبرنامج الموسع للتلقيح وإدارة المراقبة الوبائية.
آخر تحديث : 12/07/2016 09:32:25

الوزير الأول يعرض أمام الجمعية الوطنية برنامج عمل الحكومة

الشعب

آخر عدد : 11807

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية