نواكشوط,  13/06/2016
نظمت المنظمة الموريتانية لدعم ودمج المصابين بالمهق اليوم الاثنين بمقر نقابة الصحفيين الموريتانيين في نواكشوط مؤتمرا صحفيا بمناسبة اليوم العالمي للمصابين بالمهق .

ويهدف تخليد هذا اليوم الذي يصادف 13 يونيو باقرار الامم المتحدة، إلى التحسيس بوضعية المصابين بالمهق وضرورة إدماجهم في المجتمع باعتبارهم افرادا كباقي افراد المجتمع ولا تنقصهم إلا صبغة الميلانين المسؤولة عن لون الجلد.

وأوضح النائب الاول لنقيب الصحفيين الموريتانيين السيد محمد الحافظ ولد الغابد بالمناسبة أن النقابة تواكب مختلف الهيئآت الخاصة بأوضاع الاشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة مبرزا أن المنظمة تسعى من تخليد هذا اليوم الى إبراز أهمية هذه الشريحة.

وأكد ضرورة انفتاح المجتمع عليها وتفهم وضعيتها.

وبدوره قال نائب رئيس المنظمة العاقل ولد علي إن تخليد هذا اليوم يهدف الى ابراز وضعية المصابين بالمهق وتذكير الرأي العام بالمشاكل التي يعاني منها أصحاب المهق في موريتانيا كحاجتهم الى التعليم وتوفير مراكز خاصة بهم والتكفل الكامل والمجاني بهم.

وأشاد بدور المجتمع المدني في تنويرالمجتمع بضرورة احتواء المصابين بالمهق باعتبارهم افرادا من المجتمع.

واستعرض حصيلة عمل المنظمة التي تركز على الاتصال بجميع افراد هذه الشريحة وتعمل على دمجها في المجتمع، كما وزعت على بعض من اصحاب المهق مساحيق فعالة ضد الشمس وكذلك بعض الادوات الاخرى.
آخر تحديث : 13/06/2016 17:35:28

الشعب

آخر عدد : 11656

فيديو

العملات

12/02/2019 10:53
الشراءالبيع
الدولار36.3636.72
اليورو41.1141.52

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية