نواكشوط,  03/06/2016
خلدت موريتانيا على غرار المجموعة الدولية الجمعة اليوم العالمي للاقلاع عن التدخين 2016 تحت شعار"استعدوا للتغليف البسيط".

ويأتي تخليد هذا اليوم من طرف البرنامج الوطني لمكافحة التدخين بوزارة الصحة لتبيان المخاطر الصحية لتعاطي التبغ ولدعم السياسات الناجعة لتقليل تعاطي تدخين.

وأوضح المكلف بمهمة لدى وزير الصحة السيد احمد ولد الزين أن التبغ باستخداماته المختلفة يعتبر تحد كبير للصحة العمومية حيث يمثل عامل الخطر الاساسي في الامراض السراطانية وبالخصوص سرطان الرئة والثدي والمثانةكما تعتبر من عوامل الخطر الابرز لجل السراطانات الاخرى كسرطانات الفم والحنجرة والبلعوم والاحشاء .

وبين ان التبغ عامل متطور ومساعد في الاصابات القلبيةالوعائية كما تتجلى خطورته لدى المراة الحامل وعلى الجنين حيث يؤدي الى الاسقاطات والتشوهات.

وقال إنه اصبح من اللازم عليناالسعي وبصفة مستعجلةالى خلق منظومة قانونية لمواجهةهذا الداء العضال ومواكبة الاتفاقية الاطار لمحاربة التدخين الذي صادقت عليه بلادنا في 28 اكتوبر2005.

وأضاف أن قطاع الصحة وامتثالا لتوجيهات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز ،المتجسدة في برنامج حكومة الوزير الاول المهندس يحيى ولد حدمين ليدرك ما يمثله للتبغ واستخداماته من اضرار صحية على الانسان وما يمثله من عبئ على الدولةنتيجة لارتفاع تكاليف علاج الامراض التي يسببها.

واوضح ممثل منظمة الصحة العالمية في بلادنا الدكتور جان ابيير بابتيست انه في اطار الجهود الرامية الى مكافحة التدخين تحتفل منظمة الصحة العالمية مع شركائها باليوم العالمي بدون تدخين للحد من هذه الظاهرة ،داعيا الجميع من حكومات ومجتمع مدني الى محاربة التدخين واتخاذ اجراءات رادعة لعبوره.

وكانت موريتانيا صادقت في مجلس الوزراء 13 سبتمبر 2012على مشروع مكافحة التدخين.
آخر تحديث : 03/06/2016 14:14:18

الشعب

آخر عدد : 11656

فيديو

العملات

12/02/2019 10:53
الشراءالبيع
الدولار36.3636.72
اليورو41.1141.52

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية