نواكشوط,  27/05/2016
اختتمت اليوم الجمعة بنواكشوط أعمال لورشة تكوينية حول الامان والسلامة وإدارة المخاطر البيولوجية لصالح منسقي شبكة مختبرات الصحة العمومية على المستوى الوطني .

وقد ناقش المشاركون خلال خمسة أيام مختلف الطرق الكفيلة بتحسين الظروف الفنية لمختلف الخدمات المقدمة في المجال الصحي وخاصة كيفية تفادي إصابة الفنيين الصحيين بالعدوى خلال مزاولة عملهم طبقا لمعايير السلامة من أجل جاهزية شبكة مختبرات الصحة.

وأوضح الدكتور محمد ابراهيم الكوري مدير المعهد في كلمة بالمناسبة إن موريتانيا عمدت بتوجيهات من رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والمعبر عنها في اعلان السياسة العامة للحكومة المقدمة أمام البرلمان من طرف الوزير الاول المهندس يحيى ولد حدمين ،على جعل المصادر البشرية في صدارة السياسات والاستراتيجيات وخطط العمل المختلفة للحكومة وخاصة المصادر البشريةالصحية والتي تسعى وزارة الصحة جاهدة لجعلهاالغاية والمرتكز لكل استراتيجيتها الصحية.

وتعهد بمتابعة الجهات المعنية بالوزارة لكل ما صدر من توصيات واقتراحات بغية وضع آليات لدعم وتكوين الفنيين الصحيين حول الامن والسلامة وادارة المخاطرالبيولوجية.

وبدوره أعرب ممثل منظمة الصحة العالمية في بلادنا الدكتور سوستن زومبري عن ارتياحه لاعمال الدورة لصالح مسيري مختبرات الصحة العمومية في البلاد، مما سيسهم في الحد من العدوى بالنسبة للبيولوجيين والممرضين مذكرا في هذا المجال بضحايا الايبولا في افريقيا من الممرضين والاطباء.

وتميز حفل الاختتام بتقديم افادات للمشاركين مقدمة من طرف مدير المعهد وممثلي منظمة الصحة العالمية وأعضاء اللجنة المشرفة على التكوين.
آخر تحديث : 27/05/2016 15:00:08

الشعب

آخر عدد : 11554

العملات

21/09/2018 10:13
الشراءالبيع
الدولار35.5435.90
اليورو41.6542.06

مجلة القمة الافريقية

افتتاحيات

بمناسبة القمة ال31 للاتحاد الافريقي كتبت الوكالة الموريتانية للإنباء تحت عنوان: قمة التتويج وتعزيز الشراكة
" مرة أخرى يثبت فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، من خلال احتضان نواكشوط هذه الأيام للقمة

معرض الصور

1
انطلاق اجتماعات الدورة ال 36 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي