نواكشوط ,  17/02/2016
بدأت صباح اليوم الاربعاء في نواكشوط أعمال يوم إعلامي وتشاوري من أجل ملاءمة تدخلات الشركاء الفنيين والماليين في بلادنا مع الأولويات الوطنية في مجال البيئة والتنمية المستديمة، منظم من طرف وزارةالبيئة والتنمية المستدامة.

ويتضمن برنامج هذااليوم تقديم عروض ومحاضرات ينعشها خبراء فنيين وماليين تتعلق بتدخلات الشركاء في القطاع لسنة 2016.

وأوضح الأمين العام لوزارة البيئة والتنمية المستدام السيد أمادي ولدالطالب أن قطاع البيئة ينوي خلال السنة الجارية إنجاز تقويم للاستراتيجية الوطنية للتنميةالمستديمة وخطة عملها الثانية، اللتين تنتهيان معا في هذه السنة، لإعداد استراتيجية عشرية جديدة مع خطتهاالخماسية الأولى،إنسجاما مع الاستراتيجيةالجديدة للنموالمتسارع والازدهارالمتقاسم (سكاب) التي انطلق مسارها من قبل.

وأضاف في كلمة له بالمناسبة أن عمل التخطيط الاستراتيجي للفترة الخماسية 2012-2016 التي تنتهي مع هذه السنة يعتمد على الجهود المبذولة سلفا في مجال إدماج الاعتبارات البيئية في الخطط الاستراتيجية القطاعية الوطنية، كما يمثل عنصرا جوهريا في العمل البيئي الذي تقوم به الحكومة بتوجيهات من فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبدالعزيز.

وشكر الأمين العام الشركاء الفنيين والماليين الناشطين في حماية البيئة على الدعم الذي مافتئوا يقدمونه لبلادنا.

وبدورها ثمنت السيدة ابريتا جل منسقة بالنيابة للشركا الفنيين والماليين في مجال البيئة والتنمية المستدامة حرص الوزارة على السهر على إدماج المواضيع المتعلقة بالبيئة والتسييرالمستدام للمصادرالطبيعية في إطارالحكامة مع الاستراتيجية الوطنية لمكافحة الفقر رقم 3.

وجرى افتتاح هذا اليوم بحضورالامينين العامين لوزارة الاقتصاد والمالية، وغرفة التجارة والصناعة والزراعة الموريتانية، والممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة للتنمية، وممثلي التعاون الثنائي المتعدد الأطراف، وممثلين عن شبكة الفريق البرلماني للبيئة وهيئات المجتمع المدني وشخصيات أخرى.
آخر تحديث : 17/02/2016 16:47:25

الشعب

آخر عدد : 11656

فيديو

العملات

12/02/2019 10:53
الشراءالبيع
الدولار36.3636.72
اليورو41.1141.52

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية