صحة

الفريق الطبي لمبادرة "نبضات" الإماراتية يجري في مستشفى الشيخ زايد عمليات قلب لعشرات الأطفال

انواكشوط ,  13/12/2015
يقوم فريق طبي من مبادرة "نبضات" التابعة لمؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية منذ يوم الجمعة الماضي في مستشفى الشيخ زايد بتشخيص وإجراء عمليات جراحية لصالح العشرات من الأطفال من مرضى القلب؛ خاصة الذين يعانون من تشوهات خلقية ولادية.

واجرى الفريق الطبي العديد من التدخلات الجراحية الناجحة لصالح أطفال تتراوح أعمارهم بين سنة و 10 سنوات.

وتسعى مبادرة "نبضات" في حملتها الحالية بموريتانيا؛ إلى علاج 55 حالة من الحالات التي تستدعي عمليات قسطرة أو قلب مفتوح.

وكان الفريق الطبي لمبادرة نبضات الذي يترأسه الدكتور عبيد محمد الجاسم استشاري جراحة القلب والصدر قد وصل إلى العاصمة الموريتانية نواكشوط الخميس الماضي في مهمته الإنسانية التي تستغرق حوالي 10 أيام.

وتجدر الاشارة إلى أن مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للأعمال الخيرية والإنسانية تقوم بتغطية كافة تكاليف العمليات المقرر إجراؤها خلال زيارة الفريق الطبي لموريتانيا؛ بالإضافة لتوفير كافة عمليات الدعم اللوجستي الضرورية لإنجاح مهمة الفريق الطبي في علاج أكبر عدد ممكن من الأطفال .

و عبر ذوو المرضى عن تقديرهم لمؤسسة محمد بن راشد على هذه المبادرة الطيبة التي أنقذت بإذن الله تعلى حياة عشرات الأطفال الموريتانيين، خاصة أولئك الذين لم تكن لديهم الإمكانيات لنقلهم للعلاج في الخارج.

آخر تحديث : 13/12/2015 14:33:59