ازويرات,  21/11/2015
تم اليوم السبت بالمستشفى الجهوي في مدينة ازويرات تدشين وحدة جديدة للتكفل الشامل والمجاني للمصابين بداء السيدا بالتعاون بين الامانة التنفيذية لمكافحة السيدا وبرنامج الامم المتحدة الموحد لمكافحة السيدا.

واشرف على تدشين هذه الوحدة والي ولاية تيرس الزمور السيد اسلمو ولد سيدى.

وأكدمستشار الوزير الاول المكلف بالامانة التنفيذية لمحاربة السيدا البروفسير عبدالله ولد سيدى عالي في كلمة بالمناسبة ، أن الأمانة التنفيذية أعدت برنامجا وطنيا طموحا لتعميم الرعاية والتكفل الشامل بمرضى نقص المناعة المكتسبة المعروف بالسيدا على عموم التراب الوطني

وقال ان هذه الوحدة المدشنة اليوم هي جزء من ثلاث وحدات جديدة تتوفر على أجهزة الكشف والأدوية اللازمة للتكفل بالأشخاص المصابين فى مدن ازويرات النعمة وروصو مبرزا اهمية هذا الانجاز لماكان يعانيه المرضى وذووهم في هذه المناطق من تجشم عناء السفر الى مدينة نواكشوط .

وقال ان هذا الانجاز الصحي ينضاف الى انجازات اخرى في مجالات متعددة وفي مقدمتها صحة المواطنين التي يوليها رئيس الجمهورية عناية خاصة، مشيرا في هذا السياق الى أنه سيتم تعميم هذه الوحدات فى المستقبل القريب على عموم عواصم الولايات.

واشاد بدعم شركاء موريتانيا للاستراتيجية الوطنية لمكافحة السيدا.

وبدوره اوضح ممثل برنامج الأمم المتحدة الموحد لمحاربة السيدا في موريتانيا السيد مصطفى ولد العتيق أن منظمته تسعى الى القضاء على داء السيدا ضمن برنامج الامم المتحدة للتنمية المستديمة، متعهدا بمواكبة جهود موريتانيا في مجال القضاء على السيدا لتكون من اوائل الدول المحققة لهذا الهدف قبل سنة 2030.
آخر تحديث : 21/11/2015 18:06:36

الشعب

آخر عدد : 11724

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية