إقتصاد

19 مليون دولار دعم من البنك الدولي لشبكات الامان الاجتماعي

نواكشوط ,  07/09/2015
وقع وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية السيد سيد احمد ولد الرايس اليوم الاثنين مع السيدة لويز كورد مديرة العمليات لغرب افريقيا بالبنك الدوليعلى اتفاقية يقدم بموجبها البنك الدولي 19 مليون دولار آمريكي أي حوالي 6 مليار أوقية .

وسيخصص هذا الدعم لإطلاق احد محاور الاستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية والمتعلق ببرنامج شامل لشبكات الأمان الاجتماعي ببلادنا.

واكد وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية في كلمة بالمناسبة ان موريتانيا دأبت بالتعاون مع شركائنا في التنمية على تنفيذ مشاريع هامة لصالح الفئات الهشة.

وبين ان تلك المشاريع مكنت عشرات آلاف الأسر من تأمين الحصول على الخدمات الضرورية من الغذاء والسكن والماء والكهرباء كما تم بذل جهود كبيرة من أجل القضاء على الأحياء العشوائية في كبريات المدن اضافة الى رصد موارد لصالح برنامج "أمل"

واشار وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية الى ان هذه البرامج كانت محل إشادة من لدن السكان والشركاء في مجال التنمية نظرا لنجاحها في الوصول إلى المستهدفين واعتمادها، بالدرجة الأولى، على الموارد الذاتية للدولة الموريتانية.

واضاف ان هذا التمويل ياتي دعما للاستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية التي تم اعتمادها وفق مقاربات تشاركية من أجل محاربة التهميش والفقر والتي تستوحي مضامينها من روح التكافل الاجتماعي التي حث عليها الدين الاسلامي الحنيف، والتقاليد الاجتماعية الراسخة في مجتمعنا الموريتاني.

واوضح ان هذه الاستراتيجية تتركز على محاور تتعلق بالنفاذ إلى الخدمات الصحية والتعليمية والأمن الاجتماعي والعمل والتشغيل وتحسين الإطار المعيشي للمواطنين

والمساعدة الاجتماعية وترقية المجموعات الفقيرة.

واشاد بالتعاون المثمر القائم مع البنك الدولي الذي قدم لبلادنا تمويلات سخية على مدى العقود الماضية.

واكدت مديرة العمليات بالبنك الدولي على اهمية اطار هذه الاتفاقية والمتعلق بالحماية الاجتماعية ومساهمته في ميدان مكافحة الفقر، مبرزة ان موريتانيا تسير على الطريق الصحيح رغم الظروف الدولية غيرالملائمة حيث واصلت نموا اقتصاديا ايجابيا وتحسين الشفافية في مجال تسيير المصادر البشرية ومناخ الاعمال.

واكدت ان البنك الدولي يدعم الاستراتيجية الوطنية للحماية الاجتماعية من خلال الورشتين الكبيرتين المتعلقتين ببرنامج التحول الاجتماعي (التكافل) والسجل الاجتماعي اللذين يضعان الاسس لشبكات الامان الاجتماعي.

و عبرت عن قناعتها في نجاح هذه الاستراتيجية لان اعداد الجيل القادم للتنمية ضمان للمستقبل.

جرى التوقيع بحضور الامينين العامين لوزارة الشؤون الاقتصادية والتنمية والشؤون الاجتماعية والطفولة والاسرة والممثل المقيم لبرنامج الامم المتحدة للتنمية.
آخر تحديث : 07/09/2015 15:35:16