إقتصاد

سلطة التنظيم تعلن عن تجديد رخصة ماتال من الجيل الثاني

نواكشوط,  04/06/2015
أعلنت سلطة التنظيم عن تجديد رخصة شركة ماتال من الجيل الثاني الممنوحة سنة 2000 والمنتهية الصلاحية في 03 يونيو 2015 وذلك لخمس سنوات قادمة ابتداء من تاريخ 04 يونيو 2015.

وأوضحت السلطة في بيان توصلت الوكالة الموريتانية للانباء اليوم الخميس بنسخة منه، انه تم توقيع دفترالتزامات الرخصة المجددة كما تم دفع المقابل المالي لخزينة الدولة.

وأوضح البيان أن "عملية تجديد هذه الرخصة والتي بدأتها سلطة التنظيم منذ سنة، طبقا للقانون 025-2013 المتعلق بالاتصالات الإلكترونية والمرسوم 065-2014 المتضمن لنظام النشاطات المتعلقة بالاتصالات الإلكترونية وإجراءات منح الرخص، قدانتهت في الآجال القانونية".

وأضاف البيان أن دراسة هذاالتجديد قد شملت المراحل التالية:

ـ إعلان واستغلال نتائج الإستشارةالعامة حول ظروف تجديد الرخصة

ـ القيام بالدراسات الإقتصادية والفنية والقانونية والمالية الضرورية لدراسة ملف التجديد (مدة الرخصة المقابل المالي الجوانب القانونية)

ـ تنقيح دفترالالتزامات مع المشغل

ـ تقديم رأي مبرر لوزيرالشغل والتكوين المهني وتقنيات الإعلام والاتصال حول شروط التجديد.

ونبه البيان الى أن شروط هذاالتجديد راعت مصالح كل الأطراف:الدولة، المشغل والمستخدم، وذلك عبر:

ـ الحرص على زيادة مداخيل الدولة الآنية والمستقبلية

ـ المحافظة على قدرة المشغل على الإستثماروالأخذ بعين الإعتبار لمردوديته

ـ مراعاة نوعية واستمرارية الخدمة والتغطية.

وأشار البيان إلى أن دفتر التزامات الرخصة المجددة قد تمت معالجته ليأخذ بعين الإعتبار التطورات الإقتصادية والتكنولوجية، كما تم تعزيزالتزامات المشغل في العديد من المجالات منها:

ـ الخدمات المعروضة للمستخدم

ـ جودة الخدمات

ـ التغطية: حيث تمت إضافة الكثير من المناطق الجديدة التي يتوجب تغطيتها

ـ توفير المعلومات لسلطة التنظيم

ـ حماية المستهلك

ـ ترشيد استخدام المصادرالنادرة:الطيف الترددي والخطة الوطنية للترقيم.


آخر تحديث : 04/06/2015 12:14:31