إقتصاد

يوم إعلامي حول فرص الاستثمار في منطقة نواذيبو الحرة

نواكشوط ,  11/02/2015
أكد السيد محمد ولد الداف رئيس منطقة نواذيبوالحرة أن ماتزخربه منطقة نواذيبو من مقدرات طبيعية وموقع جغرافي متميز وهوامش للنمو الاقتصادي حدت بالسلطات العليا للبلد وعلى رأسها فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيزإلى إعلان نواذيبو منطقة حرة.

وأضاف في افتتاح يوم إعلامي حول فرص الاستثمارفي منطقة نواذيبوالحرة صباح اليوم الاربعاء بقصرالمؤتمرات أن البنية الهيكلية للمنطقةالحرة ومقاربتهاالتشاورية مع مختلف القطاعات الحكومية تهيئان لعمل مشترك تتكامل فيه ماتوفرالمنطقةالحرة من مزايا مع أهداف الاستراتيجيات التنمويةالمتبعة في قطاعات حكومية هامة.

واشارإلى أن تركيزالمنطقةالحرة على التحضير للمشاريع الكبرى (ميناء في أعماق البحر، قطب للصيد، قطب للسياحة، مطار) واعتبارها ذات أولوية، ينم عن الوعي التام بأهميتها في النهوض بالقطاعات الآنفة الذكر.

وأضاف أن اختيار تنفيذ هذه المشاريع في إطارالشراكة بين القطاعين العام والخاص سيمكن من تقليص آجال أعمال تنفيذها وخلق حركية اقتصادية بدأت فعلا مؤشراتها تبدو من خلال نسبةالنموالملاحظة في رقم أعمال الميناء التجاري ونسبةالاقبال على المدينة خلال العام المنصرم.

وتقدم رئيس منطقة نواذيبو الحرة بالشكرإلى مجموعة البنك الدولي على دعمها للمنطقة الحرة والذي تحول من مساعدة فنيةإلى مشروع دعم المنطقةالحرة والقدرةالتنافسية.

واستمع الحضور خلال هذااليوم الاعلامي إلى عروض عن أنشطة المنطقة الحرة قدمه رئيسها والمديرالعام للتنمية بها.

وتضمن العرض فرص الاستثماروبطاقة تعريفية عن المنطقةالحرة والاطار القانوني والمؤسسي في المنطقة في حين تضمن التقديم الرؤية المستقبلية للمنطقة الحرة والمقدرات العامة لهذه المنطقة والتي تتركز أساسا حول السياحة والصيد والمعادن إضافة إلى مناخ الاستثمارالمشجع بالنسبة لموريتانيا وكذلك الرؤية الاستراتيجية للمنطقة وإجراءات العمل المقام به على مستواها ومشاريعها المستقبلية.

كما مكنت العروض من الوقوف على مستوى تحضير وتنفيذ المشاريع المبرمجة والتعرف على آفاق تنمية المنطقة الحرة في نواذيبو ومتابعة عرض مفصل عن محفظة الاستثمار وآفاق التعاون.

جرى افتتاح هذااليوم الإعلامي بحضورعدد من أعضاءالحكومة وممثلين عن القطاع الخاص والمجتمع المدني ومستثمرين أجانب


آخر تحديث : 11/02/2015 16:25:02