نواكشوط,  27/01/2015
أدى 49 قاضيا صباح اليوم الثلاثاء اليمين القانونية أمام المحكمة العليا في تشكيلة غرفها المجمعة برئاسة رئيسها الأستاذ يحفظ ولد محمد يوسف.

وقد طلب رئيس المحكمة العليا من كل واحد من القضاة أن يقف أمامه ويضع يده اليمنى على المصحف الشريف ويقرأ نص اليمين التالي:

" أقسم بالله الواحد الأحد، أن أؤدي مهامي بإخلاص وبكل حياد، مع احترام الدستور وقوانين الجمهورية، وأن أحافظ على سر المداولات، وأن لا أتخذ موقفا علنيا، وأن لا أبين أي رأي استشاري ذي طابع خاص حول القضايا التي تدخل في اختصاص المحاكم، وأن أمتنع عن كل نشاط من شأنه التأثير على أي قاض آخر، وأن التزم كليا بالتحفظ والشرف والنزاهة التي تتطلبها هذه الوظيفة ".

ومثل النيابة في هذه الجلسة القاضي أحمد ولد الولي المدعي العام لدى المحكمة العليا، في حين تولى مسك قلم المحكمة كاتب الضبط الأول بالمحكمة العليا الأستاذ محمد يسلم ولد خالد.

وجرت وقائع تأدية اليمين بحضور رئيس محكمة الإستئناف والأمين العام للمحكمة العليا ورئيس النقابة الوطنية لكتاب الضبط والأمين العام للهيئة الوطنية للمحامين.





آخر تحديث : 27/01/2015 15:52:21

الوزير الأول يعرض أمام الجمعية الوطنية برنامج عمل الحكومة

الشعب

آخر عدد : 11803

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية