نواكشوط,  29/11/2014

تقرير:هواري ولد محمد محمود والقطب ولد الحسين،

تتوفر مدينة بيئر أم أغرين الواقعة في أقصى شمال البلاد على بعد 1100 كم من نواكشوط على كافة الوسائل الضرورية لتجعل منها مدينة محورية ومزدهرة، فبالإضافة إلى موقعها المتميز الذي جعلها تحد ثلاث من دول الجوار تشتهر بجمال طبيعتها وجاذبيتها الساحرة التي تسر الناظر لجبالها الشاهقة وأرضها المستوية مما يؤهلها لتكون قطبا سياحيا بامتياز.

وعلى الرغم من الظروف المناخية الصعبة وقلة الأمطار فإن هناك دورا يذكر للقطاعين التجاري والرعوي حيث يمكن أن يلعب هذا الأخير دورا أكبر في حال تحديثه وتوفير المياه الجوفية واستغلالها لصالحه.

وتتوفر المقاطعة التي يبلغ عدد سكانها 17000 نسمة على عدد من المرافق العمومية التي يجري تحديثها من خلال توسعة وترميم المركز الصحي وتوسعة الطاقة الإنتاجية لمحطة تحلية المياه وانطلاق مشروع بناء مقرات الإدارات الحكومية، هذا بالإضافة لوجود المنشآت التعليمية ومحطة كهربائية لتزويد المدينة بالكهرباء.

وتستفيد المدينة من حملة دعم واسعة شملت تقديم قروض للمشاريع الصغيرة والتوزيعات المجانية للمواد الغذائية الأساسية وعرض كميات هامة من أعلاف الحيوانات للبيع بأسعار مخفضة في إطار البرنامج الإستعجالي لدعم المنمين الذي أشرف رئيس الجمهورية على إطلاقه من هذه المدينة خلال زيارته لها يوم الاربعاء الماضي.

وقد إلتقت بعثة الوكالة الموريتانية للأنباء خلال وجودها بمقاطعة بير أم أغرين بحاكمها ومنتخبيها وببعض مواطنيها الذين أشادوا في مجملهم بزيارة رئيس الجمهورية للمقاطعة التي تشهد نقلة نوعية في جميع المجالات التنموية.

وفي هذه الصدد ثمن حاكم مقاطعة بير أم اكرين العقيد أن ولد الصوفي الزيارة التاريخية لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز للمقاطعة التي تتميز عن باقي مقاطعات الوطن بأن أكثر قادة البلد قد خدموا بها.

وأضاف أن هذه المقاطعة التي تبعد أكثر من ألف كلم عن العاصمة نواكشوط و300 كلم

عن عاصمة الولاية أزويرات شهدت منذ سنة 2009 نقلة نوعية في جميع المجالات من أمن واستقرار وتعليم وصحة إلى غير ذلك من الخدمات الضرورية.

وأشار إلى أن جو الأمن والاستقرار الذي تنعم به المقاطعة كسائر مقاطعات الوطن جعل السياح الأجانب يتجولون فى جميع انحاءها بكل أريحية وأمان،كما مكن هذا الجو من تنظيم مهرجان ثقافى شهد الجميع بنجاحه على جميع الأصعدة.

وقال إن المقاطعة وبفضل السياسة الرشيدة لفخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز أصبحت اليوم قطبا تنمويا جاذبا بامتياز وذلك من خلال حركة المبادلات التجارية بينها مع ازويرات ودولة الجزائر الشقيقة.

ونبه العقيد ان ولد الصوفى إلى أن مدينة بير ام اكرين بها اليوم جميع مقومات الحياة العصرية من ماء وكهرباء وصحة وتعليم واتصالات، وان الحالة الرعوية بها ستتحسن بفضل التهاطلات المطريةالتي شهدتها مؤخرا.

وبدوره أوضح السيد محمد سالم ولد احمد ولد انويكظ نائب مقاطعة بير ام اكرين ان المدينة كانت تعيش عزلة تامة عن باقى مدن الوطن وتفتقر إلى جميع متطلبات الحياة العصرية وانه بفضل التوجيهات السامية لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز أصبحت اليوم بها جميع مقومات الحياة الضرورية.

وثمن الجهود المقام بها من طرف جميع إدارات الدولة وخاصة خيرية اسنيم فى سبيل النهوض بهذه المقاطعة النائية من الوطن.

وطالب الحكومة بإنشاء مشاريع مدرة للدخل بالمقاطعة تمكن من خلق فرص للعمل وتنعش التنمية الاقتصادية بها.

وبدورها أشادت السيدة السالمة بنت سيد ولد علوات شيخة مقاطعة بير ام اكرين بهذه الزيارة التاريخية التي تدل على اهتمام رئيس الجمهورية بالمواطنين واعتنائه بتوفير كل الخدمات الضرورية لهم.

وثمنت الجهود المقام بها من طرف القوات المسلحة الوطنية طبقا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والتي مكنت من توفير الأمن والاستقرار والقضاء على شبكات الإرهاب وتهريب المخدرات.

وطالبت بتخطيط المدينة وببناء مقر للتعاونيات النسوية ومركز للتكوين المهني وبتجهيز المركز الصحي للمدينة بمختلف المعدات الطبية وبانجاز مشاريع مدرة للدخل لسكان المقاطعة ،وبحل مشاكل التعليم والمياه على مستوى المناطق التابعة لها.

وأكدت أنها لن تدخر أي جهد فى سبيل المساهمة بفعالية في أي مجهود يسعى للنهوض بهذه المقاطعة.


وقد ثمن مواطنوا مقاطعة بير أم أكرين زيارة رئيس الجمهورية لمدينتهم معتبرين أنه أول رئيس للبلد يولي أهمية لهذه المدينة النائية.

وأشادوا بما تحقق فيها أخيرا من بنية تحتية كتوسعة وترميم المركز الصحي وزيادة الطاقة الإنتاجية لمحطة تحلية المياه وبناء مقرات حديثة للادارات الحكومية.

وطالبوا بالمزيد من الانجازات في هذه المدينة التي تقع في أقصى شمال البلاد والتي تكتسي أهمية خاصة بحكم موقعها الجغرافي،مشيدين بالمساهمة الفعالة لهيئة أسنيم الخيرية في تمويل جل المشاريع التنموية بها.

وثمنوا إطلاق رئيس الجمهورية البرنامج الإستعجالي لدعم المنمين من مقاطعتهم التي استفاد بعض مواطنيها في إطاره من توزيعات مجانية من المواد الغذائية الأساسية والأغطية إضافة لحصول منميها على الأعلاف بأسعار مخفضة.

وفي هذا الصدد اعتبر السيد محمد فال ولد سيد محمد وهو عسكري متقاعد أن زيارة رئيس الجمهورية لمقاطعة بيئر أم أكرين تدل على أهتمامه بالمواطنين وبالاطلاع على أوضاعهم وظروفهم.

وطالب بإعطاء عناية خاصة لمتقاعدي القوات المسلحة الذين يشكلون نسبة معتبرة من سكان المدينة ومساعدتهم على بناء منازل تستطيع مقاومة السيول التي تجتاح المدينة في بعض الأحيان، من خلال تقديم قروض ميسرة لهم.

وأشادت السيدة أميم بنت أحمد بزيارة رئيس الجمهورية للمقاطعة واطلاعه على أوضاع المواطنين بها.

وثمنت البرنامج الاستعجالي لدعم المنمين،مطالبة بمساعدة سكان المقاطعة على تشييد منازل عصرية من خلال إدخال مكونة جديدة ضمن البرنامج الاستعجالي خاصة بمقاطعة بيئر أم أكرين تتمثل في توفير مواد البناء وبيعها لهم بأسعار مخفضة.

وطالب السيد محمد ولد علوات مسؤول قرية حاسي لوقر السلطات بالمقاطعة بجمع القرى المحاذية لقريته لتشكل معا تجمعا واحدا يستحق الحصول على كل المستلزمات الأساسية من طب وتعليم ومياه إلى غير ذلك من البنى التحتية الضرورية.

وقال إن قريته بحاجة لبرمجتها ضمن قرى المقاطعة التي ستستفيد من قروض تمويل المشاريع الصغيرة المدرة للدخل.

وبدورها طالبت السيدة فاطمة بنت بلخير بإعطاء عناية خاصة لنساء المقاطعة من خلال دعم جميع نشاطاتهن المنتجة،مشيدة بالقروض التي قدمتها مفوضية الامن الغذائي مؤخرا لبعض التعاونيات بالمقاطعة.

وأشادت السيدة فاطمة بنت حسن ولد السالك بمشروع توسعة الطاقة الإنتاجية لمحطة تحلية المياه مما سيعمل على سد النقص المسجل في المياه الصالحة للشرب على مستوى المدينة.

وطالبت بدعم التعاونيات الزراعية ودعم كافة المجالات الحيوية التي من شأنها المساهمة في تنمية المدينة.

وأبرزت أهمية وجود كفالة مدرسية بالمدينة مما يساعد أطفال مختلف قرى المقاطعة على الالتحاق بالمدارس ودعمهم على مواصلة تعليمهم.

وثمن السيد محمود ولد امبارك هذه الزيارة التى تعبرعن اهتمام رئيس الجمهورية الخاص بهذه المدينة.

وطالب بخلق المزيد من المشاريع التنموية بالمقاطعة لدعم الطبقات الضعيفة بها.

آخر تحديث : 29/11/2014 20:25:23

الشعب

آخر عدد : 11555

العملات

24/09/2018 11:04
الشراءالبيع
الدولار35.5435.90
اليورو41.6542.06

مجلة القمة الافريقية

افتتاحيات

بمناسبة القمة ال31 للاتحاد الافريقي كتبت الوكالة الموريتانية للإنباء تحت عنوان: قمة التتويج وتعزيز الشراكة
" مرة أخرى يثبت فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، من خلال احتضان نواكشوط هذه الأيام للقمة

معرض الصور

1
انطلاق اجتماعات الدورة ال 36 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي