نواكشوط,  16/11/2014
توزعت منظمات المجتمع المدني صباح اليوم الأحد في أحياء مقاطعات تفرغ زين والرياض وعرفات من أجل المساهمة في حملة التنظيف ومباشرتها بطريقة فعلية في المقاطع المخصصة لهم.

وأشاد ممثلو المنظمات الذين التقاهم مندوب الوكالة الموريتانية للأنباء خلال تجواله بين أحياء المقاطعات المذكورة بحملة التنظيف التي انطلقت منذ أربعة أسابيع والتي تعتبر مبادرة قيمة من طرف رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الشيء الذي أعطاها عناية خاصة وجعل الجميع كل من موقعه يساهم فيها.

وطالبوا بإدماج المجتمع المدني في أي اتفاق مستقبلي يتم بموجبه منح تنظيف العاصمة لجهة ما وذلك لقدرته على القيام بعلميات المراقبة والتقييم والمتابعة نظرا لانتشار أعضاء منظماته في مختلف أحياء العاصمة.

ونبهوا لأهمية دعمه بغية القيام بعمليات التوعية والتحسيس نظرا لقربه من المواطنين ومشاركته بصورة فعالة في كل القضايا التي تهم الأمة.

وفي هذا الصدد طالب السيد محمود ولد امبارك رئيس الاتحادية الوطنية لرابطة آباء التلاميذ والطلاب بتشكيل لجان من المجتمع المدني على مستوى كل حي من أحياء العاصمة للقيام بعمليات التحسيس والتوعية والمراقبة بغية توجيه المواطنين وإطلاعهم على الأساليب المدنية للتخلص من النفايات.

وأشار إلى أن رابطات آباء التلاميذ والطلاب الذين بدأوا في وقت مبكر اليوم لتنظيف المقطع المخصص لهم عند العمود 20 بمقاطعة عرفات، سبق لهم أن شاركوا وواكبوا حملة تنظيف العاصمة منذ انطلاقتها عبر مختلف مكاتبهم في جميع المقاطعات التسع.

وعبر عن استعداد الاتحادية الوطنية لرابطة آباء التلاميذ والطلاب للمساهمة والمشاركة بصورة فاعلة في كافة القضايا العامة للأمة إذا ما دعت الضرورة لذلك.

وبدورها وناشدت السيدة زينب جارا رئيسة آباء التلاميذ على مستوى المدرسة رقم 7 بمقاطعة الرياض (حي الترحيل) زميلاتها النساء بالمحافظة على نظافة العاصمة وإعطائها الوجه اللائق بها كعاصمة لبلادنا.

وأشارت إلى أن النساء يقع عليهن العبء الأكبر في المحافظة على النظافة من خلال جمع النفايات ورميها في النقاط المحددة لذلك.

واعتبر السيد آبو جبيرو رئيس الجمعية الموريتانية لمحاربة الفقر أن المجتمع المدني قام بدور فعال في إطار هذه الحملة من خلال توعية المواطنين وتحسيسهم حول أهمية النظافة وبالمشاركة الفعلية في جمع الأوساخ ونقلها إلى النقاط المخصصة لها.

وأضاف أن أي عمل يراد له النجاح ينبغي إشراك المجتمع المدني فيه بصورة فعلية.

وأضح السيد محمد يحي ولد أب رئيس منظمة الموريتانية للمساعدة والتضامن الاجتماعي لدعم حماية البيئة أن المحافظة على نظافة العاصمة تتطلب القيام بحملة تحسيسية كبيرة لتغيير العقليات وتثقيف المواطنين بأهمية النظافة وأساليب المحافظة عليها.

وأشار إلى أن المجتمع المدني بحكم ما يتميز به من خصائص تمدده داخل المجتمع وقربه منه يقع عليه العبؤ الكبير في عملية التحسيس وعلى الجهات المعنية دعمه للقيام بذلك.

وطالب بإشراك المجتمع المدني في الاستراتيجية المرتقبة لتنظيف المدينة، منبها لأهمية اعتماد آلية يتم من خلالها تحديد مبلغ معين يتم دفعه لكل من يقوم بجمع كمية محددة من النفايات ونقلها إلى نقاط التجميع.

وبدوره أبرز السيد المختار ولد الطوف رئيس حماية المستهلك على مستوى مقاطعة تفرغ زينه أهمية الحملة التي ساهمت في تنظيف مقاطعة تفرغ زين بصورة كبيرة، مشيرا إلى أن المحافظة على النظافة يتطلب توعية المواطنين وحصول وعي مدني بخطورة الأوساخ وبأهمية النظافة.

وطالبت السيدة فاطمة بنت سيدين رئيسة منظمة معدن العرفان بالاعتماد على المجتمع المدني في عمليات التحسيس والتوعية والتثقيف ودعمه بكل الوسائل الضرورية للقيام بدوره كاملا.

وطالبت بإدماجه في أي خطة سيتم وضعها مستقبلا لتنظيف العاصمة وإسناد أدوار محددة له في هذا الإطار.

وطالب السيد عبد الله ولد حمادي رئيس منظمة العمل من أجل حماية حقوق الإنسان في موريتانيا بتنظيم يوم تشاوري حول تنظيف العاصمة تقدم فيه كل الجهات آراءها حول الطرق المثلى لتنظيف العاصمة، مبرزا ضرورة الاعتماد على الشركات المحلية في إطار عملية التعاقد لتنظيف المدينة نظرا لأن الشركات المحلية تعتمد على العمالة الوطنية.

تقرير: هواري ولد محمد محمود


آخر تحديث : 17/11/2014 13:42:19

الشعب

آخر عدد : 11554

العملات

21/09/2018 10:13
الشراءالبيع
الدولار35.5435.90
اليورو41.6542.06

مجلة القمة الافريقية

افتتاحيات

بمناسبة القمة ال31 للاتحاد الافريقي كتبت الوكالة الموريتانية للإنباء تحت عنوان: قمة التتويج وتعزيز الشراكة
" مرة أخرى يثبت فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، من خلال احتضان نواكشوط هذه الأيام للقمة

معرض الصور

1
انطلاق اجتماعات الدورة ال 36 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي