إقتصاد

تنظيم ورشة للمصادقة على التقرير القاعدي للمرحلة الثانية من مشروع الاستصلاح الهيدرو زراعي

نواكشوط,  26/06/2014
نظمت وزارة التنمية الريفية ورشة للمصادقة على التقرير القاعدي للمرحلة الثانية من مشروع الاستصلاح المائي والزراعي لغرب لبراكنه صباح اليوم الخميس في فندق وصال .

وخلال حفل الافتتاح أوضح الامين العام للوزارة السيد محمد ولد احمد عيده أن الاجتماع يشكل مناسبة لتقديم التقرير المتعلق باستكمال مشروع الاستصلاح الزراعي للبراكنة الغربية الذي يختتم خلال الأيام المقبلة وذلك للمصادقة على التقرير الخاص لمرحلته القادمة وهو التقرير الذي سيقدم للتمويل إلى البنك الافريقي للتنمية وإلى شركاء آخرين .

وأضاف أن الهدف من هذه الورشة هو الاطلاع على الانجازات المقترحة خلال المرحلة القادمة التي تتلخص في مجملها في توسعة الاستصلاحات المائية الهيكلية والبنى التحتية لفك العزلة عن القرى ومناطق الانتاج وتعزيز إنجازات المرحلة الأولى من هذا المشروع لاستغلال محكم للبنى التحتية التي تم إنجازها من قبل.

وأضاف أن أهمية المرحلة المقبلة للمشروع هي تزويد المنطقة الغربية للبراكنة المعروفة بفقرها الشديد بتجهيزات قاعدية مع تعزيز ملموس للقدرات التنظيمية والفنية للمنتجين لخلق ظروف ملائمة لبلورة تنمية اقتصادية واجتماعية منسجمة في هذه المنطقة تجسيدا للعناية الكبيرة التي يوليها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز للمناطق الهشة وللسكان الأقل دخلا.

تجدرالإشارة إلى أن الورشة ستدوم يوما واحدا يتلقى المشاركون خلالها عروضا ومحاضرات حول الموضوع وتوصيات المشاركين.


آخر تحديث : 26/06/2014 15:55:44