نواكشوط,  24/06/2014
اختتمت ظهراليوم الثلاثاء في نواكشوط دورة تكوينية نظمتها شبكة الصحفيات الموريتانيات بالتعاون مع المركزالثقافي المصري لصالح 40 صحفية من الاذاعة والتلفزيون تحت شعار"الاعلام في ظل الحرية أي مستقبل للصحفية".

وأوضحت رئيسة الشبكة السيدة مريم بنت أمود أن تنظيم هذه الدورة التي أشرف عليها متخصصون ومهنيون في مجال الاعلام لفت انتباه الصحفيات إلى ضرورة التحلي بأخلاق المهنيةالعالية واكتساب أكبر قدر من المعلومات عن الاعلام وتقنياته الحديثة.

وتقدمت بالشكر لكل من ساهم في إنجاح هذه الدورة وخاصة السفارة المصرية والمركز الثقافي المصري على دورهم الأساسي في هذه التكوينات.

وبدورهاأكدت السيدة خديجة بنت هنون مستشارة وزيرالاتصال والعلاقات مع البرلمان أن التكوين عامل أساسي في صقل الموهبة الصحفية وجعلها على اطلاع بجديد الاعلام وتقنياته الذي يتطور حسب الحاجة في ظل وجود الوسائط الاعلامية المتعددة.

وأضافت أن قطاع الاتصال والعلاقات مع البرلمان يركز في خططه وبرامجه على التكوين ويعتبره حافزا على الابداع وسبيلا لتطوير مهنة الصحافة.

وثمنت جهود السفارة المصرية في موريتانيا وكذاالمركز الثقافي المصري في مجال دعم التكوين الصحفي في موريتانيا.

وأكد السفيرالمصري في موريتانيا سعادة السيد أحمد فاضل يعقوب أن هذه الدورة تأتي في إطارالأنشطة المتعددة التي استحدثتها السفارة المصرية بتنظيم دورات تكوينية في موريتانيا مما يمكن من مشاركة اعداد كبيرة من المتدربين و المتدربات وذلك بالاستعانة بمحاضرين ذوي خبرة وعلم موريتانيين وفي نفس الوقت أحد المحاضرين من مصر من خلال فديو كونفرانص.

وهنأ بهذه المناسبة المشاركات الشابات متمنيا لهن كل النجاح والتوفيق في مسؤولية العمل الاعلامي.

ةتم في نهاية الحفل تم توزيع شهادات على المستتفيدات من التكوين وتكريم المكونين من خلال شهادات تقديرية.
آخر تحديث : 24/06/2014 18:59:02

الوزير الأول يعرض أمام الجمعية الوطنية برنامج عمل الحكومة

الشعب

آخر عدد : 11806

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية