إقتصاد

توقيع اتفاقية تجارية بين شركة اسنيم وشركة (غلينكور) الدولية

نواكشوط ,  04/06/2014
وقعت الشركة الوطنية للصناعة والمناجم (اسنيم) اليوم الاربعاء في مقر الشركة في نواكشوط اتفاقا تجاريا مع شركة غلينكور الدولية.

وبموجب هذا الاتفاق ستؤمن شركة اسنيم النقل عبر سكتها الحديدية لانتاج منجم اسكاف الذي تعتزم (غلينكور) استغلاله بمنطقة افديرك ،كما ستقوم بتخزينه في نواذيبو وشحنه في السفن.

ووقع الاتفاقية عن شركة اسنيم الاداري المدير العام السيد محمد عبد الله ولد اوداعه بينما وقع الاتفاقية عن شركة غلينكور الرئيس المدير العام لشركة (اسفير موريتانيا سا) السيد مارك ايمس .

وعبر الاداري المدير العام ل (سنيم) في كلمة بالمناسبة عن سعادته لتوقيع هذا الاتفاق الاول من نوعه والذي يشكل دليلا على استعداد (اسنيم) وجديتها لدفع تنمية القطاع المنجمي من خلال تشجيع الفاعلين الاجانب على الاستثمار في البلد حيث توفر لهم خبرتها ومنشأتها لنقل انتاجهم في ظروف مرضية.

وقال ان الاتفاق يفتح آفاقا جديدة لتسريع تطوير الشراكة القائمة حول مشروع (العوج) الذي يجري تنفيذه من قبل مؤسستنا المشتركة (العوج مينيغ كومباني م س ) والتي تهدف الى انتاج 30 مليون طن سنويا من الخامات المركزة ومكورات الحديد.

وذكر الاداري المدير العام بسعي اسنيم الى تنميتها الذاتية حيث يهدف الى برنامجها الاستراتيجي النهوض الى انتاج 40 مليون طن سنويا في حدود سنة 2025.

وثمن العناية التي توليها السلطات العليا في البلد التي تمنح عناية خاصة لتنمية اسنيم والقطاع المعدني طبقا لتوجيات رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز .

ويدوره اشاد الرئيس المدير العام لشركة اسفير بما تتمتع به شركة اسنيم من خبرة اكثر من خمسين عاما ولها حضور قوي في مجال معدن الحديد مبرزا ان موريتانيا تمتلك بنى تحتية وتتوفر على ترسانة قانونية جاذبة للاستثمار .

وقال ان المشروع الذي نعلن انطلاقته اليوم سيبدأ مرحلة الانتاج بداية 2017 وسيكون مشروعنا الاول وستتبعه مشاريع اخري.

وشكر الحكومة الموريتانية وشركة اسنيم على الدعم المستمر الذي يقدم لمشاريع الشركة في هذه الفترة ،مبرزا ان موريتانيا تتوفر على مصادر ضخمة لمعادن الحديد.

آخر تحديث : 04/06/2014 17:39:21