نواكشوط,  04/03/2014
أكد وكيل الجمهورية السيد الشيخ ولد باب أحمد أن التحقيقات اللازمة التي قيم بها حول ملابسات وفاة الشاب أحمد ولد دمب أمس الاثنين أثبتت أن سبب وفاته يعود لقصور حاد في التنفس إثر سقوطه.

وقال إن الأطباء بمركز الاستطباب الوطني الذين قاموا بالفحوصات التي أجريت على مرحلتين أثبتت أن سبب الوفاة يعود لنفس السبب وهو القصور الحاد في التنفس مشيرا إلى أن وجود خدوش في بعض الأجزاء من الجسم لم يكن هو السبب في الوفاة.

وأشارإلى إنه أمر بإعادة إجراء الفحوصات عندما استشعر من ذوي الفقيد رغبة في تعميق البحث حول أسباب الوفاة فأعطى تعليمات بإجراء فحوصات على أجزاء من الجسم عن طريق التصوير الطبقي.

وأضاف وكيل الجمهورية أن ذوي الفقيد حضروا جميع مراحل الفحوصات وأنه كان من بين الأطباء الذين قاموا بالعملية من يثق بهم أقارب المرحوم.

وأوضح أن أقارب الفقيد تأكدوا بعد الفحص الثاني من اكتمال الإجراءات المتعلقة بالتشريح وتم تسليمهم بالفعل شكلية سحب الجنازة والبدء في إجراءات دفنها.
آخر تحديث : 04/03/2014 13:52:01

الشعب

آخر عدد : 11703

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية