نواكشوط,  25/02/2014
نظمت النقابة الوطنية لكتاب الضبط اليوم الثلاثاء بقصر العدل في نواكشوط حفلا بمناسبة الذكرى الخامسة لإنشائها تحت شعار:"أهمية العمل النقابي المسؤول".

واستعرض الامين العام لوزارة العدل السيد محمد الامين ولد سيد بابه في كلمة له بالمناسبة أهمية كاتب الضبط في العمل القضائي،مبرزا دوره في عملية التقاضي بدءا بالعهد النبوي الشريف وصولا الى الانظمة القانونية المعاصرة.

وطالب كتاب الضبط بالتحلي بالقيم النبيلة،مشيرا إلى أن كاتب الضبط يعتبر العمود الفقري لعملية التقاضي بدءا باستقبال الدعاوي مرورا بإجراءات درس القضاء وتنفيذ وتحرير وضبط كافة الملفات الموكلة للمرافق القضائية.

وبدوره استعرض السيد محمدن ولد عالي رئيس النقابة الوطنية لكتاب الضبط في كلمة له بالمناسبة مسيرة النقابة منذ إنشائها وحتى اليوم،مشيرا إلى أن تخليد الذكرى الخامسة لإنشائها يعتبر فرصة للتذكير بالدور البارز الذي يلعبه كاتب الضبط في عملية التقاضي.

وطالب بتعزيز و تعميم التكوينات وأن تكون بشكل دوري لصالح كتاب الضبط،خاصة وأن الوظائف المنوطة بهم تكتسي صبغة تقنية تستوجب تكوينا مكثفا يتناسب ويتماشى مع خصوصية وحيثيات هذه المهنة النبيلة.
آخر تحديث : 25/02/2014 19:55:53

الشعب

آخر عدد : 11657

فيديو

العملات

12/02/2019 10:53
الشراءالبيع
الدولار36.3636.72
اليورو41.1141.52

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية