إقتصاد

افتتاح ورشة حول التقرير التقييمي الأولي لمشروع آفطوط الساحلي

نواكشوط,  18/11/2013
بدأت صباح اليوم الاثنين بفندق وصال في نواكشوط أعمال ورشة حول التقييم المرحلي لأداء مشروع تزويد مدينة نواكشوط بالمياه الصالحة للشرب المعروف بمشروع آفطوط الساحلي.
وتنظم الورشة من طرف كل من البنك الاسلامي للتنمية والبنك الافريقي للتنمية بالتعاون مع كل من وزارتي الشؤون الاقتصادية والتنمية والمياه والصرف الصحي.
وتهدف الورشة التي تدوم يوما واحدا إلى مناقشة نتائج التقييم الذي تم انجازه من طرف إدارتي تقييم العمليات بكل من البنك الاسلامي للتنمية والبنك الافريقي للتنمية من أجل تطوير قطاع المياه والصرف الصحي في موريتانيا.
وعبرالسيد كان علي، مكلف بمهمة بوزارة الشؤون الاقتصادية والتنمية عن ارتياحه للاشراف على افتتاح هذه الورشة باسم وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية نظرا لأهميتها وصلتها بحياة المواطنين.
وأضاف أن هذاالنقاش الذي يتناول نتائج التقييم المرحلي للمشروع سيمكن من تحسين نوعية التقييمات التي تمت في قطاع المياه والصرف الصحي.
وبدوره أكد السيد أنس عيصامي مدير تقييم المشاريع بالبنك الاسلامي للتنمية على اهميةالورشة،داعياالمشاركين من خبراء وفنيين وإداريين ومتخصصين إلى إثراء النقاش والمساهمة من أجل الخروج بنتائج وتوصيات مشتركة حول تعزيز ماتم انجازه.
وقال إن البنك الاسلامي للتنمية يعتبر من أكبر الممولين للمشاريع التنموية الموريتانية،حيث يمول حاليا 34 عملية تنموية تشمل 26 مشروعا بغلاف مالي قدره 522 مليون دولار،متمنيا أن تفتح هذه المناسبة أفاقا جديدة لتعزيز التعاون المثمر بين الجمهورية الاسلامية الموريتانية والبنك الاسلامي للتنمية.



آخر تحديث : 18/11/2013 13:19:18