نواكشوط,  05/09/2012
انطلقت صباح اليوم الأربعاء بمقر المدرسة الوطنية لللإدارة والقضاء والصحافة في نواكشوط أشغال ملتقى تكويني لصالح الفاعلين في مجال قضاء الأحداث.
ويستفيد من هذا التكوين المنظم من طرف مديرية الحماية القضائية للطفل بوزارة العدل بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للطفولة كتاب الضبط والدركيين والشرطين العاملين في هذا المجال.
وسيتلقى المشاركون في الملتقى الذي يدوم يومين مجموعة من المحاضرات والمداخلات تتعلق بالقوانين الوطنية والدولية في مجال قضاء الأحداث، والآليات المثلي للتعامل مع هذه الشريحة.
وأشار الأمين العام لوزارة العدل السيد كلي عمر سادا في كلمته الإفتتاحية إلى أن هذا الملتقى يهدف إلى ضمان حماية أفضل للأطفال وذلك من خلال إطلاع الفاعلين في مجال قضاء الأحداث على القوانين الوطنية والدولية المتعلقة بميادين عملهم.
وأوضح أن الملتقى يدخل في إطار الاصلاحات التي يقام بها والتي طالت مختلف مجالات قطاع العدل في البلاد.
وبدورها أشادت السيدة عائشة با سيديبي الممثلة المساعدة لصندوق الامم المتحدة للطفولة بما قامت به الحكومة الموريتانية من إجراءات في إطار حماية الاطفال وذلك من خلال إنشائها لمجموعة من الإدارات المتخصصة بالنظر في القضايا المتعلقة بهم.
وأشارت الى أهمية التكوين المستمر لصالح الفاعلين في مجال قضاء الاحداث.
وحضر افتتاح الملتقى الأمين العام لوزارة الشؤون الإجتماعية والطفولة والأسرة، والمدير العام المساعد للمدرسة الوطنية للإدارة والقضاء والصحافة.


آخر تحديث : 05/09/2012 13:58:06

الوزير الأول يعرض أمام الجمعية الوطنية برنامج عمل الحكومة

الشعب

آخر عدد : 11805

فيديو

العملات

15/04/2019 14:00
الشراءالبيع
الدولار36.3836.74
اليورو41.1541.56

افتتاحيات

حدث غير مسبوق يبعث على الأمل
نعيش اليوم، بلا شك، أول تناوب ديمقراطي سلمي على قمة الجمهورية، وهو حدث تاريخي لم يسبق له مثيل في مسار

معرض الصور

1
حفل تنصيب رئيس الجمهورية