إقتصاد

توقيع اتفاقية بين موريتانيا ودولة الإمارت في مجال النقل الجوي

أبوظبي,  16/01/2011
تم اليوم الأحد في أبوظبي التوقيع على اتفاقية خدمات النقل الجوي النهائية بين بلادنا ودولة الإمارات العربية المتحدة، بهدف تطوير التعاون في مجال النقل الجوي بين البلدين وما وراءهما.
ووقع الاتفاقية عن الجانب الموريتاني السيد يحي ولد حدمين وزير التجهيز والنقل وعن دولة الإمارات السيد سلطان بن سعيد المنصوري، وزير الاقتصاد ورئيس مجلس إدارة الهيئة العامة للطيران المدني، وتتألف الاتفاقية المبرمة بين الطرفين، وهى الأولى في تاريخ علاقات البلدين، من ثلاثة وعشرين مادة وتشمل مواد لمنح حقوق النقل الجوي لمؤسسات النقل الجوي المعينة والتعيين المتعدد لمؤسسات النقل الجوي لكلا الطرفين المتعاقدين وأسس تشغيل الخطوط المتفق عليها والإعفاءات الجمركية والرسوم الأخرى والسلامة والأمن وإجراء المشاورات وتسوية النزاعات.
كما تشتمل على بنود لتبادل المعلومات وتحويل فائض الإيرادات التي تحققها مؤسسات النقل الجوي المعينة في إقليم الطرف المتعاقد الآخر والنشاطات التجارية والمشاركة بالرمز ورسوم الاستخدام.
وبموجب الاتفاقية سيحق للناقلات الجوية المعينة بواسطة الطرفين حق تشغيل أي عدد من رحلات الركاب أو الشحن كل على حدة أو مجتمعين بين مدن الدولتين، بالإضافة إلى ممارسة الحرية الخامسة عبر أي عدد من النقاط المتوسطة وإلى أي عدد من النقاط يتم اختيارها بواسطة مؤسسات النقل الجوي المعينة بواسطة كل طرف ودون أية قيود على نوعية وسعة الطائرات المستخدمة وإن كانت مملوكة أو مؤجرة.
وحضر توقيع الاتفاقية السيد أبوبكر الصديق ولد محمد الحسن المدير العام للوكالة الوطنية للطيران المدني والسيد سيف محمد السويدي مدير عام الهيئة العامة للطيران المدني بدولة الإمارات العربية المتحدة.

آخر تحديث : 16/01/2011 16:28:36