أنشطة الحكومة

وزير التجهيز والنقل يتفقد بعض المؤسسات التابعة لقطاعه

نواكشوط ,  10/01/2011
تفقد السيد يحي ولد حدمين، وزير التجهيز والنقل صباح اليوم الإثنين في نواكشوط بعض المؤسسات التابعة لقطاع التجهيز والنقل.
وشملت هذه الزيارة التفقدية والاطلاعية وكالة أمن الملاحة الجوية في إفريقيا ومدغشقر (آسكنا) والمركز الجهوي للرقابة الجوية والمصالح التابعة لهما كغرفة المراقبة والمحطة الكهربائية ومركز الحماية المدنية التابع ل (آسكنا) ومركز الرصد الجوي، إضافة الى الهيئة الوطنية للأرصاد الجوية وشركة النقل العمومي.
كما قام الوزير رفقة الوفد المرافق له بجولة شملت كافة جوانب المطار.
واستمع الوزير إلى عرض قدمه السيد حمود ولد اخديم، ممثل وكالة أمن الملاحة الجوية في إفريقيا ومدغشقر (آسكنا) عن دور الوكالة والمهام المنوطة بها والمشاكل التي تعاني منها ومجالات تدخلها.
كما تابع عرضا مصورا عن الهيئة الوطنية للأرصاد الجوية يبين مهامها والآليات التي تستخدم في القيام بعملها.
وتابع الوزير شريطا يستعرض مراحل نشأة شركة النقل وكيفية عمل الباصات وشبكة خطوطها ومحطات توقفها.
وأدلى وزير التجهيز والنقل بتصريح للوكالة الموريتانية للأنباء، أوضح فيه أنه تمكن من الاطلاع على المشاكل التي تواجهها هذه المؤسسات.
وأبدى الوزير ارتياحه لمستوى العمل بوكالة أمن الملاحة الجوية في إفريقيا ومدغشقر (آسكنا) ومركز الرصد الجوي ومستوى العمال بهما، مشيرا إلى وجود عدد من النواقص خصوصا بالهيئة الوطنية للارصاد الجوية "التي أنشئت حديثا وهناك مؤشرات بأنها ستكون جاهزة للعمل قبل 2012".
وبين الوزير أن حائط المطار ستعطى الأوامر للجهات المعنية بترميمه وأخذ الاجراءات اللازمة لجعل المسافة الفاصلة بينه وبين المساكن لا تقل عن ثلاثة أمتار.
وأشاد الوزير بالمجهود الذي تبذله مؤسسة النقل العمومي التي قال إنها "قامت حتى الآن بنقل أكثر من 780ألف راكب، وهو ما أدى الى اختفاء طوابير الركاب الذين ينتظرون من يقلهم وأوضح أن إنشاء الشركة جاء في الوقت المناسب".
وتعهد الوزير بتسوية المشاكل التي تعاني منها الشركة في أسرع وقت ممكن.
وحث الوزير العاملين بالمؤسسات المزورة على الجد والإجتهاد في العمل ونبذ الكسل والتسيير الشفاف والعمل بشكل جماعي للنهوض بهذا القطاع الحيوي.
آخر تحديث : 10/01/2011 17:58:42