إقتصاد

افتتاح ورشة للعرض والمصادقة على دفتر الالتزامات لنظام المعلومات فى مجال الصيد

نواكشوط,  01/12/2010
بدأت اليوم الاربعاء بنواكشوط اعمال ورشة للعرض والمصادقة على دفتر الالتزامات لنظام المعلومات فى مجال الصيد.
وترمى هذه الورشة الى تحرير دليل مرجعي لدفتر الالتزامات لانشاء نظام المعلومات القطاعي للصيد.
ويدخل تنظيم هذه الورشة فى إطار تنفيذ مرامي المرسوم رقم 95-2007 الذى يمنح وزارة الصيد والاقتصاد البحري ممثلة فى ادارة استصلاح الموارد وعلوم البحار، الصلاحيات المتعلقة بتطوير قواعد المعطيات وانظمة المعلومات حول الصيد بغرض استصلاح مناطق الصيد والموارد البحرية وتطوير ومتابعة وضع خطط الاستصلاح لكل منطقة صيد، إضافة الى إجراءات تسيير الموارد البحرية.
وتنص المادة 20 من هذا المرسوم على أن مهمة إدارة الموارد وعلوم البحار فى هذا الميدان ستكون تزويد المكتب الوطنى للاحصاء دوريا بالمعطيات الاحصائية المؤكدة حول القطاع.
وستقوم وزارة الصيد والاقتصاد البحري بإنشاء نظام قطاعي للمعلومات بدأ أولى خطواته سنة 2009.
ويمثل موضوع ورشة اليوم "تحرير الدليل المرجعي لدفتر الالتزامات لنظام المعلومات فى مجال الصيد" الخطوة الموالية.
ويتوخى من هذا النظام الذى سيتم ارساؤه قريبا، أن يلبى حاجيات القطاع من المؤشرات وأن يكون قادرا على جمع المعطيات والمعلومات المتوفرة على مستوى مندوبية رقابة الصيد والتفتيش البحرى، المعهد الموريتانى لبحوث المحيطات والصيد، ادارة الصيد الصناعي، إدارة الصيد التقليدى والشاطىء،الشركة الموريتانية لتسويق الاسماك الادارة العامة للضرائب، الادارة العامة للجمارك، البنك المركزى الموريتاني والاتحادية الوطنية للصيد.
وسيقوم المشاركون فى هذه الورشة، بتحديد المؤشرات التى يحتاجها قطاع الصيد وكذا نماذج شكليات المعطيات وتحديد نوع قاعدة المعطيات الملائمة لحاجيات القطاع واقتراح الشكليات الضرورية لادخال وتبادل المعطيات وأداة إدارة وتغذية هذه القاعدة.
وسيتم التركيز خلال اللقاء على أمان وسلامة هذا النظام وصيانته وتوثيقه مع وضع تصور لمراحله الاختبارية.
وتنظم هذه الورشة التى تدوم يومين، من طرف وزارة الصيد بدعم من التعاون الالماني عن طريق اللجنة شبه الاقليمية للصيد.
آخر تحديث : 01/12/2010 17:34:50