أنشطة الحكومة

الوزير الأول يستقبل وفدا من البرلمانيين الأوروبيين

نواكشوط,  03/11/2010
استقبل الوزير الأول الدكتور مولاي ولد محمد لقظف اليوم الأربعاء بمكتبه في الوزارة الأولى، وفدا من البرلمانيين الأوروبيين يزور بلادنا حاليا في إطار اطلاع اللجنة الأوروبية على اتفاقيات الصيد بين الاتحاد والدول الأخرى ومن ضمنها اتفاقية الصيد مع موريتانيا.
كما تهدف مهمة الوفد الذي ترأسه السيدة كارمن أفراغا استفيز، رئيسة لجنة الصيد بالإتحاد الاوروبي، إلى الاطلاع على ظروف استغلال المصادرالسمكية وجودة البني التحتية لقطاع الصيد الذي ترتبط فيه بلادنا باتفاقيات مع الاتحاد الاوروبي.
وادلت رئيسة الوفد فى أعقاب اللقاء بتصريح للوكالة الموريتانية للانباء قالت فيه:"اود فى البداية ان اعبر عن سعادتى وسعادة زملائي فى الوفد بزيارة موريتانيا وبالاستقبال الذي خصنا به معالى الوزير الأول الذى هو سفير سابق فى بروكسل ويعرف جيدا كافة القضايا التى جئنا هنا لنقاشها فى إطار الشراكة مع الإتحاد الأوروبي .
وقد كان اللقاء مثمرا وتطرقنا خلاله لمختلف القضايا المرتبطة بمجال الصيد والسبل الكفيلة بتعزيز اتفاقية الصيد التى تربطنا فى الإتحاد الاوروبي مع موريتانيا.
وسنبدأ الآن مع وزيرالصيد ومع الجهات المعنية مناقشة مجالات الشراكة المتعددة وآفاق توسيعها فى المستقبل بما يمكننا من إعطاء تصورنا النهائي حول اتفاقية الصيد المقبلة مع موريتانيا".
نشير إلى أن اتفاقية الصيد الحالية بين موريتانيا والمجموعة الاوروبية ينتهى العمل بها في 31 يوليو 2012 وستبدأ المفاوضات بشان تجديدها في فبرائر 2011 .


آخر تحديث : 03/11/2010 16:50:32