أنشطة الحكومة

وزير الإسكان والعمران يشرف على وضع حجر الأساس لإستصلاح 889 قطعة أرضية ذات طابع إجتماعي

انواكشوط,  31/10/2010
-أشرف وزير الإسكان والعمران والإستصلاح الترابي السيد اسماعيل ولد بده ولد الشيخ سيديا مساء اليوم الأحد فى منطقة الدار البيضاء بمقاطعة الميناء على وضع حجر الأساس لإستصلاح 889 قطعة أرضية ذات طابع إجتماعي.
ويدخل هذا المشروع فى إطار برامج الشركة الوطنية(إسكان)فى مجال إستصلاح القطع الأرضية لصالح الشرائح الإجتماعية الأقل دخلا، وتبلغ كلفته 167 مليون أوقية ممولة من البنك الدولي .
ويشمل الأستصلاح إنجاز شبكات الماء والكهرباء والإنارة العمومية والطرق المدعمة وستنتهي الاشغال خلال ستة اشهر.
وأوضح وزير اإاسكان والعمران فى كلمة بالمناسبة، أن هذا الإنجاز يحمل أكثر من دلالة "إذ يكرس العناية الفائقة التى يوليها رئيس الجمهورية لتوفير العيش الكريم لكل المواطنين مع مراعاة المتطلبات العصرية لتنمية حضرية منسجمة".
وأشار الوزير إلى أن هذا المشروع سيساهم فى تجذير الشراكة المتميزة بين بلادنا والبنك الدولي.
وأضاف وزير الإسكان أن هذه العملية تندرج فى إطار استراتيجية السلطات العمومية من أجل إيجاد حلول ناجعة وجذرية لإشكالية الأحياء العشوائية مشيرا إلى أن أحياء مدينة نواذيبو والحي الساكن وعرفات والميناء تعتبر خير شاهدا على ذلك.
وأشاد السيد جنيد كمال أحمد، مدير قطاع المياه وتنمية إفريقيا جنوب الصحراء فى البنك الدولي، ببرنامج التنمية الحضرية الذى قدم نموجا جيدا للامركزية،معبرا عن إرتياحه للجهود المقام بها من أجل تحسين أوضاع السكان فى الوسط الحضري.
وقال أن العملية الحالية تتم فى إطار المكونة المتعلقة باستصلاح القطع الارضية التى هي اساسية فى العملية كلها حيث ستسمح بالقضاء على ظاهرة الاحياء العشوائية .
واكد استعداد البنك الدولي لدعم المرحلة الثانية من برنامج التنمية الحضرية.
وبدوره أشاد العمدة المساعد لمقاطعة الميناء، السيد موسى أحمد، بمواكبة البنك الدولي لجهود رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الرامية الى ارساء العدالة الاجتماعية من خلال انشاء البنى التحية من صحة وسكن وتعليم .
واكد ان على المواطنين ان يدركوا ان رئيس الجمهورية هو رئيس الفقراء وهو معهم ولكن فى اطار منظم مشير ا الى ان هذه الانجازات تعبر عن الارادة فى استغلال افضل للموارد لصالح كل المواطنين .
آخر تحديث : 31/10/2010 18:40:00