أنشطة الحكومة

وزير التجارة يجتمع مع رئيس المنظمة العربية للسياحة

نواكشوط,  21/09/2010
اجتمع وزير التجارة والصناعة التقليدية والسياحة السيد بمب ولد درمان اليوم الثلاثاء بغرفة التجارة والصناعة والزراعة الموريتانية في انواكشوط برئيس المنظمة العرية للسياحة الدكتور بندر بن فهد آل فهيد الذي يزور بلادنا حاليا رفقة وفد هام من المنظمة.
وتناول الاجتماع، فرص الاستثمار في موريتانيا خاصة في مجال السياحة كما شارك فيه رجال اعمال موريتانيون ومسؤولون من وزارة التجارة وفاعلون في ميدان السياحة ورئيس منظمة المرشدين السياحيين.
وثمن وزير التجارة في كلمة بالمناسبة الدعم الكبير الذي مافتئت المنظمة تقدمه لموريتانيا واستعدادها التام لتقديم المزيد.
وقال إن موريتانيا تحتوي على إمكانيات سياحية غنية تقدم وجها متكاملا من المناظر التي تستقطب الزوار وإمكانيات هائلة لتشابك مختلف المنتوجات السياحية، كالبحر والصحراء والصيد والمدن التاريخية القديمة، مشيرا إلى أن الحكومة أولت عناية فائقة لنمو وتطور هذا القطاع بوصفه عنصرا هاما في مسلسل التنمية الاقتصادية والاجتماعية لموريتانيا.
وأضاف أن تنفيذ الاستراتيجية الوطنية لتنمية هذا القطاع تتطلب جهودا حثيثة من أهمها تشييد البنى التحتية والمنشآت والتعريف بمنتوجنا السياحي المتنوع الذي لا يزال بحاجة ماسة إلى الترقية، ملتمسا من الأشقاء في المنظمة دعم هذه الجهود في سبيل تحقيق تلك الأهداف التي من أهمها إنشاء مدرسة متخصصة لتكوين الأطر والرفع من مستوى خدمات هذا القطاع.
وبدوره أوضح رئيس غرفة التجارة السيد محمدو ولد محمد محمود، أن هذا الاجتماع ينعقد في وقت تتعرض فيه الاقتصاديات الكبرى لأعنف هزة عرفها الاقتصاد العالمي في تاريخه.
وأكد أن "موريتانيا تشكل إحدى أكبر المساحات في العالم العربي وفي القارة الإفريقية من حيث توفرها على إمكانيات اقتصادية وسياحية كبيرة ومتنوعة لكنها غير مستغلة بما فيه الكفاية نتيجة نقص الموارد المالية والوسائل التكنلوجية بمعنى أن بلدنا غني بالموارد لكن متوسط الدخل فيه منخفض جدا".
أما رئيس المنظمة الدكتور بندر بن فهد آل فهيد فأبرز أهمية السياحة في مختلف مكوناتها في دعم وتطوير التنمية الاقتصادية، مؤكدا في نفس الوقت جاهزية واستعداد المنظمة لدعم موريتانيا ومساعدتها من أجل تطوير قطاع السياحة خاصة في مجالي التدريب والتكوين.
وقد تابع المشاركون عرضا حول فرص الاستثمار في موريتانيا مركزا على عدة قطاعات من بينها السياحة والزراعة والصيد والثروة الحيوانية.

آخر تحديث : 21/09/2010 12:00:00