أنشطة الحكومة

وزير الصحة يشرف اليوم في مدينة ألاك على انطلاق حملة الملاريا

نواكشوط,  18/09/2010
أشرف وزير الصحة الدكتور الشيخ المختار ولد حرمة ولد ببانة رفقة وزير المياه والصرف الصحي السيد محمد الأمين ولد أبي والأمين العام للحكومة السيد با عصمان صباح اليوم السبت في مدينة ألاك على إنطلاق القوافل الصحية للتعبئة الإجتماعية ضد الملاريا.
وتستهدف هذه القافلة التي ستجوب كل مقاطعات البلاد بمعدل يومين لكل مقاطعة إلى التحسيس وتقديم الاستشارة للمواطنين حول داء الملاريا والتوزيع المجاني للأدوية المضادة للملاريا .
وأكد وزير الصحة في كلمة له بالمناسبة أن تنظيم هذه القوافل ينبع من إدراك السلطات العمومية لكون الملاريا أصبحت من كبريات مشاكل الصحة العمومية في البلاد حيث تمثل أولى المشاكل في ولايات جنوب شرقي البلاد التي تسجل فيها كل سنة 200 ألف حالة على مستوى المناطق الموبوءة.
وأشار إلى أن الأخطر منذ ذلك كله هو أن الضحايا الرئيسيين فى هذا المرض من الأطفال فى السن الخامسة من العمر والنساء الحوامل ، مبرزا أن قطاعه قرر خلال فصل الخريف الحالى تنظيم قوافل صحية لتحسيس السكان والمجتمع المدنى وأصحاب القرار السياسي والشركاء فى التنمية حول ضرورة التصدى للمشاكل المرتبطة بالملاريا.
وقال وزير الصحة إن احد المحاور الإستراتيجية لحملة التصدى للملاريا يعتمد على التوزيع المكثف للناموسيات المشبعة بواسطة القوافل داعيا الجميع إلى مضاعفة الجهود لنتمكن من تخفيف الآثار السلبية للملاريا.
و تابع الحضور اسكتشات حول مخاطر داء الملاريا على صحة الأم والطفل قبل أن يقوم الوفد الوزاري بزيارة للمستشفى الجهوى فى مدينة ألاك حيث أشرف على توزيع الناموسيات المشبعة على نزلاء المستشفى.
تجدر الإشارة إلى أن الحملة الوطنية قد انطلقت بمدينة كيفه يوم 28 أغسطس الماضي واستهدفت خفض الوفيات والإصابات على مستوى الولايات الموبوءة والأكثر عرضة لمخاطر الملاريا .


آخر تحديث : 18/09/2010 18:48:00