أنشطة الحكومة

وزيرالتجارة يترأس اجتماعا تقييميا لعملية رمضان

نواكشوط,  29/08/2010
ترأس السيد بمب ولد درمان، وزيرالتجارة والصناعة التقليدية والسياحة مساء اليوم الاحد بقاعة الاجتماعات بالوزارة اجتماعا تقييميا لعملية رمضان 1431.
وشارك فى الاجتماع مفوض الأمن الغذائي السيد محمد ولد محمدو وممثلون عن الجهات المنفذة والمشرفة على العملية من وزارة التجارة ومفوضية الأمن الغذائي ولجنة الإشراف الوطنة إضافة إلي الاتحادية الوطنية للتجارة.
وأوضح وزيرالتجارة والصناعة التقليدية والسياحة أن الهدف من هذا الاجتماع هو التعرف على ظروف سيرالعملية خلال الثمانية عشر يوماالمنصرمة من شهر رمضان والوقوف على مدى وفاء الجهات المشاركة بالتزاماتها اتجاه تنفيذ العملية.
وأضاف الوزير أن هذاالاجتماع الذى كان ينبغي أن يعقد في الخامس عشر من شهر رمضان الكريم يرمي إلى التعرف على الصعوبات والنواقص التى واجهت العملية بغية تذليلها وتصحيح الأخطاء المسجلة ضمانا لحسن سيرالعملية.
وفي تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء أجمع المشاركون على حسن سير العملية ومدى مساهمتها فى مساعدة الشرائح الضعيفة خلال شهر رمضان المعظم.
وفى هذا الإطار نبه السيد الشيخ ولد زيدان ملحق بديوان الوزير الأول وعضو لجنة الإشراف الوطنية على العملية على أنها سارت وفق مارسم لها من أجل أن تصل إلي المواطن الضعيف وبطريقة شفافة.
وقال إن لجنة الإشراف لاحظت وجود بعض الخروقات على مستوى بعض الدكاكين من حيث عدم الالتزام بالكميات المحددة وتم إتخاذ الإجراءات المناسبة للوقوف فى تلك الخروقات .
وأضاف أيضاأنه تمت ملاحظة تلاعب بعض المواطنين بالعملية عبر محاولة تجاوزهم للكميات المحددة لهم أو لجوءهم إلى التحايل للحصول على كميات أكبر بهدف المضاربة منبها إلى أن لجنة الإشراف عملت على محاربة هذا النوع من التصرفات حرصا على سلامة العملية.
وفي الأخير أشار إلي أن العملية تسير فى أحسن الظروف على الرغم من وجود بعض المطالبين بزيادة الكمية المبرمجة يوميا الأمر الذى يتم التعامل معه وفق الحاجة والمتاح.
وقال لفضل ولد عبد الودود أمين عام الاتحادية الوطنية للتجارة أن الاتحادية قامت بفتح 230 دكانا 190 منها فى نواكشوط تزاول عملها وتحتوى على مواد ذات جودة عالية وأن الاتحادية إحساسا منها بالأهمية التى توليها السلطات لهذه العملية حيث أن نجاحها يعد نجاحا للحكومة.
وأضاف أن الاتحادية قامت بفتح دكان لنصف الجملة على مستوى المعرض الوطني وأن الكمية المخصصة لانواكشوط تم توفيرها دون أن تسجل أية ملاحظات أو نواقص.
وأوضح السيد القاسم ولد سيدى مديرالمنافسة وحماية المستهلك وقمع الغش بوزارة التجارة أن مصالح الوزارة تقوم خلال العملية بمراقبة جودة المواد الغذائية وسعرها من أجل ضمان سير العملية بشفافية كاملة كما حالت دون وجود أي مضاربة فى الموادالتى تم توفيرها خلال العملية.
وأضاف أن الالتزامات التى تم التوقيع عليها بين الوزارة كجهة وصية وبين الجهات الأخرى المشاركة فى العملية تم الوفاء بها على أحسن حال.
وأشار السيد محمد أحمد ولد الغوث مستشار مفوض الأمن الغذائي إلى أن المفوضية شاركت فى العملية عبر فتح 269 حانوتا فى مختلف مقاطعات الوطن الداخلية من أجل مساعدة المواطنين فى الشهر الكريم وبكمية وصلت إلى 6110 طنا من مختلف المواد من أرز وسكر وزيوت وحليب مجفف.
وأضاف أن العملية سارت وفق ما خطط لها وأن أغلب الدكاكين وصلتها المواد الغذائية المبرمجة فى الوقت المناسب وأن أية مشاكل لم يتم تسجيلها حتى الآن.



آخر تحديث : 29/08/2010 18:17:09