أنشطة الحكومة

افتتاح مسابقة في حفظ القرآن وتجويده

نواكشوط,  29/08/2010
افتتحت صباح اليوم الأحد بمبانى الجامع الكبير بنواكشوط مسابقة قرآنية تعنى بحفظ القرآن وتجويده تحت إشراف السيد أحمد ولد النينى وزير الشؤون الإسلامية والتعليم الأصلى.
وتهدف هذه المسابقة -التى تدوم ثلاثة أيام- إلى تشجيع الشباب على تحصيل علوم القرآن والمواظبة والسهر عليها إحياء لشهر رمضان المبارك هذه السنة.
ويتنافس فى هذه المسابقة 145 شابا في أربع تخصصات هى: القرآن الكريم، الحديث الشريف، الفقه المالكي، السيرة النبوية.
وفى كلمة له بالمناسبة أوضح السيد سيدى محمد ولد الشواف، مدير التوجيه الإسلامى أن افتتاح هذه المسابقة أصدق دليل على العناية التى يوليها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز للشأن الإسلامي فى هذا البلد الذى يعتبر تشجيع حملة القرآن والمعتنين به أعظم خدمة للدين الحنيف.
وقال إنه سيتم تشجيع الفائزين الثلاثة الأوائل من كل تخصص فى هذه المسابقة بجوائز قيمة حضا للنشء على تعلم شريعتنا الإسلامية الغراء ولأجل العمل بها فى مختلف مناحى الحياة اليومية.
وألح مدير التوجيه الإسلامى على أهمية التعليم المحظرى فى بلادنا، مبرزا "أن هذا التعليم يخرج العلماء لا الغلاة، والعباد الخاشعين لا المنتحرين والمفجرين، ودعاة السلم والسلام لا دعاة الفتنة والهرج والاختلاف".
وحض فى الأخير المشاركين على بذل الجهد فى تحصيل العلم النافع والعمل به متمنيا لهم الفوز.
وتم افتتاح المسابقة بحضور كل من السيد محمد محمود ولد ببانه مستشار وزير الشؤون الاسلامية والتعليم الأصلى المكلف بالإعلام وعدد من حفظة القرآن الكريم والشيوخ المشرفين علي المسايقة والطلاب المشاركين فيها.

آخر تحديث : 29/08/2010 09:42:51