نواكشوط,  08/05/2010
اعلن 27 من اطر ومنتسبي التحالف الشعبي التقدمي انسحابهم من هذا الحزب والانضمام الى حزب الاتحاد من اجل الجمهورية .
جاء ذلك خلال حفل انتظم بهذه المناسبة مساء اليوم السبت في فندق الخيمة بانواكشوط، رحب فيه السيد عمر ولد معطله نائب رئيس الاتحاد من اجل الجمهورية باسم رئيس الحزب بانضمام هذه المجموعة،معتبرا "المبادرة موالاة لبرنامج الاصلاح والتغيير البناء الذى هو خيار الشعب يوم 18يوليو 2009 ".
وقال ان حزب الاتحاد من اجل الجمهورية "تشكيلة لكل الموريتانيين الذين يتوقون الى الاصلاح وبناء موريتانيا الجديدة فى كنف العدل والمساواة"، مستعرضا "الانجازات التى تحققت خلال الاشهر الماضية ".
وتحدث السيد ألمين ولد المختار باسم المنضمين عن ما قال انه "عجز فكري وسياسيي فى حزب التحالف الشعبي التقدمي حيث بات يتخبط في التناقضات وعدم استقرار المزاج والدكتاتورية السياسية المفرطة والتقوقع في حلقة مفرغة ".
واوضح ان انضمامهم الى حزب الاتحاد من اجل الجمهورية" جاء عن قناعة وايمان وتشبث بقيم الجمهورية وضرورة الوحدة الوطنية والانسجام والسلم الاجتماعيين"، مبرزا ما "تحقق من انجازات عملاقة طالت شتى المجالات وينعم بها الموريتانيون اليوم بفضل برنامج رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز ".

آخر تحديث : 08/05/2010 11:25:43

الشعب

آخر عدد : 11679

فيديو

العملات

20/03/2019 12:34
الشراءالبيع
الدولار36.3036.66
اليورو41.2241.63

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية