أنشطة الحكومة

وزيرالمياه والصرف الصحي يعرض سياسات قطاعه خلال برنامج "الحكومة فى الميزان"

نواكشوط,  06/04/2010
اكد السيد محمد الامين ولد آبي، وزير المياه والصرف الصحي ان قطاعه اتخذ التدابير اللازمة لمواجهة الازمات التي تنتج عن نقص مياه الشرب خلال فصل الصيف.
وقال الوزير خلال برنامج "الحكومة في الميزان" الذي بثته التلفزة الوطنية انه تم في هذاالاطار تهيئة الوسائل الضرورية كالصهاريج وغيرها من مختلف المعدات التي من شأنهاان تحد من مواجهة هذه الازمات من خلال توفير مياه الشرب في المناطق التي تتعرض لنقص في هذه المادة سواء تلك التي تصلها شبكة التوزيع اوالتي لاتتوفر عليها.
واضاف ان القطاع ينفذ برنامجااستعجاليا هاما سيمكن من رفع الانتاج من 55 الف متر مكعب الى 62 الف متر مكعب وهو البرنامج الذي يجري تشييد الخزان الخاص به في مقاطعة توجنين وتصل سعته الى 5000 متر مكعب اضافة الى اكتمال مد شبكة الانابيب الخاصة به. وبخصوص مشروع افطوط الساحلي اكد وزير المياه والصرف الصحي ان الاشغال الخاصة بانجازه متواصلة ويتوقع ان تنتهي خلال النصف الاخيرمن السنة الجارية اضافة الى اكتمال الدراسات الخاصة بتجديد شبكة التوزيع وكذاالحصول على التمويلات الضرورية لانجازها.
وقال ان المشروع يتميز بخصائص هامة من بينها استجابته للمعايير الصحية المتبعة دوليا وارتفاع نسبة انتاجه التي تصل الى ازيد من 120 الف متر مكعب مع توفره على خزان يعتبر من اكبر الخزانات المائية في العالم وهو ماسيمكن من التغلب على مشكل نقص المياه في حالة تعطل انابيب السحب نظرا لحجم الخزان الذي يتيح التزود بالماء لمدة طويلة.
وذكر بان قطاعه ينفذ جملة من المشاريع الهامة من بينها مشروع الظهر بالحوض الشرقي الذي سيمكن من تزويد عدد من المناطق الشرقية بمياه الشرب وكذلك مشروع افطوط الشركي وغيرها من المشاريع المائية الاخرى.

وبخصوص الصرف الصحي قال وزير المياه ان القطاع اعد جملة من الدراسات الخاصة بتوفير انظمة للصرف الصحي في نواكشوط ونواذيبو و
آخر تحديث : 06/04/2010 08:00:00