شؤون برلمانية

ائتلاف الاتحاد من اجل الجمهورية و"تواصل"و"حاتم"يطلق حملته من فندق أتلانتيك

انواكشوط,  23/10/2009
أطلقت أحزاب الاتحاد من أجل الجمهورية والتجمع الوطني للاصلاح والتنمية"تواصل" والتغيير الموريتاني"حاتم"الذى تنازل لصالح هذا الائتلاف فجر اليوم الجمعة من فندق أتلانتيك حملتها المشتركة لتجديد الفئة"أ" من مجلس الشيوخ على مستوى دائرة انواكشوط (دارالنعيم،لكصر،الميناء) .

وأوضح السيد محمد محمود ولد محمد الأمين رئيس حزب الاتحاد من أجل الجهورية، ان حزبه يتطلع من خلال هذه الحملة الى التواصل مع مختلف المناضلين والفاعلين السياسيين الداعين الى اعتماد التغيير البناء نهجا وسلوكا في الحياة السياسية.

واضاف ان الحزب "سيظل مفتوحا أمام جميع الموريتانيين دون تمييز مع التركيز على قوة الدفع البناء التى رسمها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز ونال بها ثقة الشعب الموريتاني في الانتخابات الرئاسية الأخيرة".

واوضح ان الاتحاد من اجل الجمهورية يعتمد سنة التشاور مع مختلف الفاعلين السياسيين المحليين والهيئات الناخبة لاختيار مرشحيهم لهذه الاستحقاقات الهامة.

وأوضح السيد محمد جميل ولد منصور، رئيس حزب "تواصل" ان اللائحة التى تقدم بها الحزبان" ثمرة لشراكة سياسية في واقع سياسي جديد يحتاج الى التعاون والتعاضد والتشاور والحوار".

واضاف ان مشاركة "تواصل" في هذه اللائحة سعي سياسي تحتاجه الساحة الوطنية بعد ما من الله عليها به من عافية بعد الانتخابات الرئاسية الأخيرة ودخول مرحلة من الاستقرار الدستوري وتكاملت المؤسسات الدستورية بانتخاب رئيس جمهورية".

وقال الأمين التنفيذي لحزب "حاتم" السيد المختار ولد بكار ان حزبه و"تمسكا منه بنهج الاصلاح والتغيير وبعد الاتصالات التى جرت بينه وحزب الاتحاد من اجل الجمهورية في شأن التجديد الجزئي لمجلس الشيوخ قرر سحب لائحته المترشحة على مستوى دائرة دار النعيم لصالح الاتحاد من الجمهورية وحزب التجمع الوطني من اجل الاصلاح والتنمية".

ودعا مستشاري الحزب في الدوائر الانتخابية التى يشملها التجديد الحالي الى التصويت لصالح مرشح هذا الائتلاف كما حث مناضليه على دعم ومباركة هذا التوجه".

آخر تحديث : 23/10/2009 15:38:11