ثقافة و تعليم

الاتحاد المهني للتعليم العالي يثمن عناية رئيس الجمهورية بالتعليم العالي والبحث العلمي

نواكشوط,  04/07/2010
ثمن الاتحاد المهني للتعليم العالى "الزيارة التاريخية التى أداها رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز لجامعة نواكشوط وتعهداته لنقابات الطلاب والأساتذة، وما تلاها من إجراءات، كان لها مردود كبير في تحسين ظروف التعليم العالي".
وأبرز الاتحاد في بيان توصلت الوكالة الموريتانية للأنباء اليوم الأحد بنسخة منه، "العناية الكبيرة التي توليها الحكومة للتعليم بصورة عامة، وللتعليم العالي والبحث العلمي بصفة خاصة؛ والتي تجلت في أمور كثيرة، منها: انفتاح الإدارة الإيجابي على الشركاء الاجتماعيين، ومراجعة النصوص القانونية التي تحكم التعليم العالي والبحث العلمي، وحل مشكلة الهيئة التدريسية بكلية الطب، والشروع في تنفيذ مشروع بناء المركب الجامعي".
وعبر عن تقديره "لمراعاة الحكومة لظروف العاملين في هذا القطاع، والمتمثلة في المرسوم الذي صدر عن مجلس الوزراء الخميس 2 يوليو 2010 القاضي بتنازل الدولة عن قطعة أرضية لبناء حي لأستاذة التعليم العالي".
وطالب الاتحاد الحكومة بالشروع في تنفيذ هذا المرسوم؛ بحيث يتم تأهيل هذه القطعة وتجهيزها بمد شبكات الإنارة والمياه والصرف الصحي إليها"، كما دعاها الي "أن تستحث الجهود لوضع آليات تنفيذ بناء هذا الحي:جهات التمويل والتنفيذ، صيغ الاقتطاع".
لسكن اساتذة التعليم العالى
من جهتها، ثمنت النقابة الوطنية للتعليم العالي القرار القاضي بمنح قطع أرضية لمشروع سكن أساتذة التعليم العالي الذى ياتى تجسيدا للعناية التى يوليها رئيس الجمهورية للتعليم بصفة عامة والعالي منه خاصة .
وجاء فى بيان صادر عن المكتب التنفيذى للنقابة توصلت الوكالة الموريتانية للانباء اليوم الاحد بسخة منه ما يلى:
"تتشرف النقابة الوطنية للتعليم العالي ممثلة في مكتبها التنفيذي أن ترفع جزيل شكرها وامتنانها واعترافها بالجميل إلى فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، على العناية الكبيرة التي يوليها للتعليم بصفة عامة والعالي منه خاصة. وتجسد ذلك في القرارالقاضي بمنح قطع أرضية لمشروع سكن أساتذة التعليم العالي تنفيذا لتعليماته المدونة في المحضر الموقع بتاريخ 8 مارس 2009م ، بين المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للتعليم العالي من جهة والحكومة الموريتانية ممثلة في معالي وزيرالمالية من جهة أخرى.
إن هذه الخطوة المتميزة من شأنها أن تساهم في إيجاد حل جذري لسكن أساتذة التعليم العالي، وهو ما سينعكس إيجابا على أدائهم المهني للمساهمة في المسيرة الإصلاحية".
آخر تحديث : 04/07/2010 16:40:00