مجتمع

تواصل حملة التنظيف وتوزيع انواكشوط الى أربع مقاطع في اطار العملية

انواكشوط,  19/10/2009
تتواصل لليوم الثاني على التوالي حملة تنظيف مدينة انواكشوط التي أعطى الوزير الأول الدكتور مولاي ولد محمد لقظف اشارة انطلاقتها السبت الماضى.

وفى هذا الاطار تفقد السيد احمدو ولد عبد الله والى انواكشوط رفقة السيد احمد حمزة رئيس مجموعتها الحضرية صباح اليوم الاثنين بملعب لكصر مجموعة من الآليات التى ستساهم فى عملية التنظيف التى انطلقت بصورة فعلية أمس الأول بالقطاع الأول من المدينة المتمثل فى مقاطعتي لكصر وتفرغ زينة.

وكانت اللجنة الفنية المنبثقة عن اللجنة الوزارية المشرفة على عملية تنظيف مدينة انواكشوط قد حددت فى اجتماعها أمس منهجية عملية التنظيف،والوسائل المطلوبة،والفترة الزمنية كما قامت بتوزيع المدينة على أربعة مقاطع خصص لتنظيف كل مقطع منها اسبوعا.

وبالإضافة الى المقطع الاول،فان المقطع الثانى يشمل مقاطعتى الميناء والسبخة،ويشمل المقطع الثالث مقاطعتى تيارت ودار النعيم،فيما يشمل المقطع الرابع والأخير مقاطعات توجنين عرفات الرياض.

وأكد عمدة بلدية لكصر السيد الشيخ ولد اعبيدى ولد الغرابى فى تصريح للوكالة الموريتانية للأنباء ان عملية التنظيف هذه ستعطى الوجه الحضارى اللائق لمدينة انواكشوط،معتبرا اختيار مقاطعتى تفرق زينة ولكصر كبداية للعملية يعود لكون هاتين المقاطعتين تعكسان الوجه الحضارى للمدينة وذلك من خلال تواجد اغلب مؤسسات الدولة والبعثات الدبلوماسية بهما.

وطالب جميع المواطنين بالعمل على انجاح هذه العملية وبالمحافظة على الوجه النظيف للمدينة الذى سيتمخض عن عملية التنظيف هذه معتبرا ان عملية تنظيف المقطع الاول ستعطى رؤية واضحة وتصورا جديد ا سيتم من خلاله وضع الاليات اللازمة لتنظيف باقى المقاطع.

آخر تحديث : 19/10/2009 11:31:46