كيهيدي,  15/10/2009
يساهم غسل الأيدي بالصابون في تقليص بنسبة %45 لحالات الوفاة و الإصابة بالمرض لدى ألأطفال الذين تقل أعمارهم عن خمس سنوات"، ذلك ما صرح به الدكتور الهادي ولد اجيجبي، المدير الجهوي للعمل الصحي في غورغول خلال مقابلة مع مراسل الوكالة الموريتانية للأ نباء على هامش الإحتفال باليوم العالمي للأيدي النظيفة.

و أضاف أن الجراثيم التي تتجمع حول اليدين الملوثتين تؤدي الى العديد من الإصابات والأمراض الخطيرة كالإسهالات والديدان الميعوية والإلتهابات الصدرية والرمد الحبيبي وحتي افلونزاالطيور إذا لم يتم ألإحتراز من العدوى.
و نبه المدير الى أن عملية غسل الأيدي بالصابون تعتبر بسيطة فنيا وعديمة الكلفة مقارنة بالمصاريف التي تنفق على التلقيح ومكافحة السيدا، مشيرا الى أن الإلتزام بالطريقة الصحيحة لتنظيف الأيادي بالصابون تكفل تقليص حالات الإصابة بالمرض ب 75% ، مما يساهم كذلك في تحقيق أهداف الألفية للتنمية.

و دعا المدير الجهوي للصحة الى مزيد من التحسيس والإرشاد في سبيل توسيع استعمال دائرة استخدام هذه الممارسة الصحية، خاصة في الوسط المدرسي، سبيلا الى تحقيق الأهداف التي من أجلها تم سن هذا اليوم.

و بخصوص ولاية غورعول، أكد الدكتور الهادي أنه إذا ما تم تعميم الألتزام بهذه الممارسة الوقائية سيتم حتما القضاء على كافة الإسهالات مهما كان مصدرها، مؤكدا على أنه مذ 2007 لم تشهد الولاية حالات إصابة بالكوليرا والملاريا الحادة والحمى الشوكية.

وأخير أوصى المدير المواطنين بالعمل على تفادي الإصابات الناجمة عن الأيدي الملوثة بغسل أيديهم بالصابون عقب الخروج من المراحيض وقبل إعداد الطعام وعند الأكل وبعد غسل الأطفال بالنسبة للأمهات.



آخر تحديث : 15/10/2009 12:48:00

الشعب

آخر عدد : 19635

فيديو

العملات

18/01/2019 11:05
الشراءالبيع
الدولار36.2236.58
اليورو41.2941.70

افتتاحيات

جوهر وخطر العنصرية الألكترونية
لا شك أننا صُدمنا مُؤخرا من موجة عمت مواقع التواصل الاجتماعي من فيديوهات وتسجيلات مليئة بالكراهية والخبث

معرض الصور

1
أنشطة رئاسية