سياسة

بلادنا تتسلم دفعة ثانية من المساعدات الغذائية من الجماهيرية

نواكشوط,  14/10/2009
تسلمت السيدة عيشة بنت امحيحم،المفوضة المساعدة للامن الغذائي صباح اليوم الاربعاء بمطار نواكشوط الدولى، مساعدة غذائية من الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية العظمى لبلادنا.
وتتمثل المساعدة التى قدمها سعادةالسيد عيسى علي الفوناس، القائم باعمال مكتب الاخوة العربي الليبي بنواكشوط فى41 طنا من المواد الغذائية والخيام موزعة على النحوالتالى:1050 خنشة من الارز ، 250 كيسا من الحليب المكثف ،200 خيمة و250 طردا شخصيا .
وأعربت المفوضة المساعدة للأمن الغذائي باسم رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز والحكومة والشعب الموريتانيين عن خالص شكرها للجماهيرية العربية الليبية قائدا وشعبا على المساعدات السخية التى قدمتها للشعب الموريتاني عموما والمتضررين من جراء الفيضانات الأخيرة بصفة خاصة.
واضافت ان هذه المساعدات التى تنضاف الى دفعة المساعدات السابقة ستساهم في الجهود الوطنية الهادفة الى محو الآثار والأضرار التى لحقت بعدد من المواطنين من جراء تلك الفيضانات.
وبدوره اوضح الدبلوماسي الليبي ان هذه الشحنة الثانية من المساعدات الليبية لموريتانيا في اقل من شهرين تهدف الى التخفيف من معاناة المتضررين من جراء الفيضانات التى شهدتها بعض المناطق في موريتانيا.
واضاف "ان تتابع هذه المساعدات يأتي في اطاره الطبيعي بين الأشقاء في البلدين الشقيقين ويعكس عمق العلاقات الممتازة بينهما، طبقا لارادة قائدة الثورة الليبية ورئيس الاتحاد الافريقي الذى كان دائما سباقا الى تقديم العون لأشقائه في الدول العربية والقارة الافريقية" .
نشير الى هذه الكمية الثانية من نوعها فى اطارالمساعدات المقدمة من الجماهيرية للمتضررين من الفيضانات الاخيرة التى شهدتها البلاد
آخر تحديث : 14/10/2009 17:00:00