أطار,  12/10/2009
أدى الجنرال محمد ولد الشيخ محمد احمد قائد الأركان الوطنية والجنرال جان الويس جورجلاه قائد أركان القوات الفرنسية زوال اليوم الاثنين بزيارة للمدرسة العسكرية لمختلف الأسلحة بأطار فى ولاية آدرار.

واستمع المسؤول العسكري الفرنسي من مدير المدرسة العقيد اباه ولد البو إلي تعريف بهذه المؤسسة تناول المهام الموكلة إليها ومجالات التكوين فيها.

وأبرز مدير المدرسة أهمية المساعدة التقنية للمؤطرين الفرنسيين متمنيا المزيد من تعزيز التعاون بين البلدين.

وتحدث قائد أركان القوات الفرنسية من جهته عن المهام النبيلة للعسكريين وما يجب أن يتحلوا به من شجاعة وانضباط ومسؤولية.

وحث طاقم التأطير بالمدرسة وطلبتها علي ضرورة اغتنام أي فرصة تكوين تتاح لهم.

ويعود انشاء المدرسة العسكرية لمختلف الاسلحة إلي 28 ديسمبر 1976، وتتألف من قيادة المدرسة، قيادة اركان المدرسة، مديرية التدريب، سرية الخدمات العامة أو سرية المدرسة وسرية المناورة.

وتقوم المدرسة بتكوين وتأطير الكادر العسكري في البلاد عن طريق عدد من التكوينات والدورات التدريبية، كتكوين الطلبة الضباط على مدى سنتين وتنظيم دورة التمهر لصالح الملازمين الاوائل لمدة ستة اشهر وتنظيم دورة تطبيقية لصالح الملازمين الاوائل القادمين من الوحدات أو الخارج لمدة ستة اشهر.

كما تنظم المدرسة دورات لمختلف الوحدات العسكرية (جمارك، بحرية، اطباء، طيارين) وذلك لمدة ثلاثة اشهر فضلا عن توفرها على مختبر للغات العربية والفرنسية والإنجليزية لتعزيز مهارات الطلبة فيها.

آخر تحديث : 12/10/2009 14:00:00

الشعب

آخر عدد : 11553

العملات

21/09/2018 10:13
الشراءالبيع
الدولار35.5435.90
اليورو41.6542.06

مجلة القمة الافريقية

افتتاحيات

بمناسبة القمة ال31 للاتحاد الافريقي كتبت الوكالة الموريتانية للإنباء تحت عنوان: قمة التتويج وتعزيز الشراكة
" مرة أخرى يثبت فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، من خلال احتضان نواكشوط هذه الأيام للقمة

معرض الصور

1
انطلاق اجتماعات الدورة ال 36 للجنة الممثلين الدائمين للاتحاد الافريقي