صحة

بدء دورة وطنية حول مكافحة مرض انفلونزا الطيور فى نواكشوط

نواكشوط,  07/03/2010
أفتتحت اليوم الاحد فى نواكشوط، دورة وطنية تنظمها وزارة التنمية الريفية بالتعاون مع المركزالاقليمي لمنظمة الاغذية والزراعة"الفاو" بتونس حول فرضية ظهور مرض انفلونزاالطيور.

وتجمع هذه الدورة التى تدوم يومين، ستين مشاركا يمثلون كافة القطاعات المعنية من مصالح عمومية وتنظيمات مجتمع مدني اضافة الى ممثلين من الجزائر والمغرب.

وترمي الدورة الى الرفع من مستوي القدرات الوطنية لمختلف القطاعات المعنية للتصدي لاحتمال دخول هذاالمرض الى بلادنا، حيث سيتم اختبارالجاهزية لذلك والتنسيق بين مختلف قطاعات الصحة العمومية والبيطرية والداخلية والاتصال والمنظمات غير الحكومية.

واوضح الامين العام لوزارة التنمية الريفية السيد محمد اخليفة ولد بياه فى كلمة له بالمناسبة أن مرض انفلونزا الطيور يعتبر أحد اهم الامراض المعدية التى تصيب الانسان والحيوان، حيث أن الانتشار الوبائي الذي شهدته السنوات الماضية يدعو لتكاتف الجهود الوطنية والاقليمية والدولية للتصدي له خاصة بعد ظهوره فى القارة الافريقية.
وأبرز أن الحكومة الموريتانية اتخذت فى هذاالصدد اجراءات أملا منها فى تفادي دخول هذا المرض الى البلاد وكذلك لمكافحته فى حال ظهوره حيث انشئت لجنة وطنية من مختلف الوزارات وتم اعداد برنامج ياخذ بعين الاعتبار كافة الجوانب المتعلقة بالوقاية والمكافحة اضافة الى برنامج متكامل الاختصاصات يضم قطاعات الصحة الحيوانية والصحة العامة والاتصال.

وكان السيد راديزاف بافلوفيك، ممثل منظمة الاغذية والزراعة فى نواكشوط قد ألقي كلمة اشار فيها الى أن الدورة الحالية ترمي الى تنسيق الجهود فى مجال الوقاية من مرض انفلونزا الطيور فى موريتانيا وتدارس الوسائل المتاحة للمكافحة الفعالة فى اطار تشاوري وطني يعتبر أساسيا بالنظر الى المعطيات العامة فى ظهور الازمات الكبري الاقليمية والدولية التى تتكرر.

وحضر الافتتاح الامناء العامون لقطاعات التجارة والصناعة التقليدية والسياحة والاتصال والعلاقات مع البرلمان والبيئة والتنمية المستدامة.

آخر تحديث : 07/03/2010 08:00:00