أنشطة رئاسية

رئيس الجمهورية يحث المسؤولين في "شومك" على ترشيد الموارد والصرامة في التسيير

نواكشوط,  03/05/2010
أكد رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز أن المشكل الاساسي للشركة الموريتانية للكهرباء شأنها في ذلك شأن جميع المؤسسات العمومية ، يتجلى في سوء التسيير الذي ترنحت فيه في السابق وضعف الكادر البشري خاصة في المجال الفني .

ودعا رئيس الجمهورية خلال زيارة أداها ظهر اليوم الاثنين لمقر الشركة في نواكشوط القائمين عليها الى أهمية ترشيد موارد الشركة والصرامة في التسيير، موضحا في هذا الصدد أن تكاليف الانتاج مرتفعة جدا مقارنة مع المردودية وأن تراكمات حقب الفساد التي تعاقبت على الشركة وأرغمت الدولة في كل مرة على التدخل لانقاذها بدون جدوى أصبحت من الماضي .

وأكد أن هذا الاسلوب تجب القطيعة التامة معه وتشخيص الوضعية بشكل عاجل من قبل القائمين عليها دون انتظار من يقوم عنهم بهذا الدور والعمل على زيارة ارادات الشركة حتى تفوق تكاليف الانتاج .

وأوضح أن الدولة تخلت نهائيا عن تحمل تكاليف الكهرباء عن الموظفين دون ادارات الدولة الاخرى بما يتيح توفير امكانيات كانت مهدورة من غير طائل ولامردودية .

وحث رئيس الجمهورية القائمين على الشركة على الاحساس بالمسؤولية وجعل المصلحة العامة هدفا وبذل الجهود من أجل تحسين التحصيل ونوعية الخدمة وضمان الشفافية، مشيرا في هذا الصدد الى أن الاجهزة الرقابية المختصة ستقوم بدورها في متابعة صرف الموارد بصورة قبلية وبعدية .

وأوضح رئيس الجمهورية أن المبالغ المطلوبة لتعميم انارة مدينة نواكشوط قبل نهاية السنة الجارية جاهزة، وأعطى تعليماته للفنيين بالعمل على تجسيد هذا الهدف في الوقت المحدد .

واستمع رئيس الجمهورية من القائمين على الشركة الى الجهود التي بذلتها الدولة عبر شركة الكهرباء من اجل زيادة الانتاج الى 46 ميغاوات يبدأ اطلاق العمل في عشرة منها خلال الاسبوع المقبل، فيما سيتم توفير ال 36 الاخري في الشهر الاخير من السنة الجارية او الشهر الاول من السنة المقبلة على أبعد تقدير .

وتجدر الاشارة الى أن الدولة ترصد لكهربة جميع أحياء مدينة نواكشوط مبلغ 22 مليار أوقية بتمويل مشترك من الدولة والصندوق العربي للانماء الاقتصادي والاجتماعي والبنك الاسلامي للتنمية .

وتتضمن العملية (كهربة نواكشوط) خمسين مركز تحويل و240 كلم من شبكة ذات ضغط منخفض و8000 عمود كهرباء من الخشب والحديد و2500 وحدة انارة عمومية و75 كلم من الشبكة ذات الضغط المتوسط بتكلفة تقديرية تصل الى 7،2 مليارين وسبعمائة مليون اوقية .

وفي أعقاب الزيارة أدلى المدير العام للشركة السيد محمد سالم ولد البشير بتصريح للوكالة الموريتانية للانباء أوضح فيه أن زيارة رئيس الجمهورية للشركة الوطنية للكهرباء تعكس مدى اهتمامه بمشاكل السكان وبدور خدمة الكهرباء في تحسين ظروفهم المعيشية .

وأضاف ان رئيس الجمهورية أصدر تعليمات سيتم تنفيذها بشكل كامل وتتمحور بشكل أساسي حول حث طاقم وعمال الشركة على تحسين خدمات الشركة وتسييرها والاسراع بتنفيذ المشاريع التنموية التي تعكف عليها وفي مقدمتها برنامج تعميم الكهرباء على جميع أحياء نواكشوط تنفيذا لتعليمات رئيس الجمهورية في هذا الصدد .

وقال ان رئيس الجمهورية اطلع خلال هذه الزيارة على مدى تقدم الترتيبات من أجل الاطلاق الفعلي لهذا المشروع الطموح الذي يهدف الى انارة عاصمتنا الفتية بشكل كامل .
آخر تحديث : 03/05/2010 12:14:07