أنشطة رئاسية

رئيس الجمهورية يستقبل رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين

انواكشوط,  19/05/2010
استقبل رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز صباح اليوم الاربعاء بالقصر الرئاسي فى نواكشوط الشيخ يوسف القرضاوي، رئيس الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين الذي يزور موريتانيا حاليا.
وأدلى الشيخ يوسف القرضاوي بعد المقابلة بتصريح للوكالة الموريتانية للانباء قال فيه:"أنا سعيد اليوم بزيارة فخامة الرئيس محمد ولد عبد العزيز حفظه الله ورعاه وسدد على طريق الخير خطاه.
وكانت الزيارة ودية للغاية حيث حييته بمناسبة كونه السبب في زيارتي لموريتاينا، فقد كنت أود منذ سنين طويلة أن ازور هذه البلاد ولكن كان هناك حاجز يمنعني من ذلك وهو سفارة العدو الصهيوني التي كان علمها يخفق على هذه المدينة العربية الاسلامية العظيمة، ولكن الرئيس حفظه الله هو من أصر على ان يطهر البلاد من هذا الرجس رغم الضغوط الكبيرة التي تعرض لها من هنا وهناك من الشرق والغرب ورغم ذلك أصر على أن تعود موريتانيا كما هو اسمها اسلامية وعربية أصيلة.
وحييناه أيضا على اهتمامه بالعدالة الاجتماعية وبالفقراء والضعفاء في المجتمع وفقا لحديث "انما ترزقون وتنصرون بضعفائكم"، وعلى اهتمامه بالحوار بين الفئات المختلفة حتى ولو كان فيها بعض الغلو فان الغلو ان كان أساسه فكريا لايقاوم بمجرد الامن لان الامن وحده لايقاوم الغلو وانما يقاوم الغلو الفكري بحجج فكرية وهذا ما يعمل عليه الرئيس.
لقد حييناه وسألنا الله له المزيد من الثبات وزيادة الخير في مواقفه ونسأل الله أن يوفق الزعماء العرب والمسلمين جميعا الى أن يهتموا بكتاب الله وسنة رسوله حتى تجتمع كلمتهم على الهدى وقلوبهم على التقوى ونفوسهم على المحبة وعزائمهم على عمل الخير وخير العمل ما داموا معتصمين بكتاب الله وسنة رسوله امتثالا لقوله تعالى ( ومن يعتصم بالله فقد هدي الى صراط مستقيم).
جرت المقابلة بحضورالسيد محمد المختار ولد امبالة، مستشار مكلف بالشؤون الاسلامية برئاسة الجمهورية والشيخ محمد الحسن ولد الددو،رئيس مركز تكوين العلماء في موريتانيا.

آخر تحديث : 19/05/2010 08:00:00